سمراء الشاطيء

سمراء الشاطيء

خطرت مياسة َ القـدِّ كهيفاءٍ لعـوب
خطرت خمْرية ً تهفو لها كل القلوب
خطرت نشوانة ً تنسابُ كاللحن ِالطروب
خطرت ريّانة َالحسن ِعلى الشطِ الحبيب
*****
أى سحر نادرٌ هذا الذى فى جيدها
أى نورٌ ساحرٌ شع لنا من جفنها
أىُ حسن ٍ قد تهادى مشرقاً من صدرها
يالها من فتنة ٍ يقظـانةٍ أهــذى بها
*****
أنا يا أختَ الهوى طيرٌ هوى سحر الجفون
فمضى يشدو بأنغام الهوى فى كل حين
شارحاً أشواق قلبى والهوى ملىء العيون
سارحاً فوق الشط أرنو فى حنين
********
أنا يا سمراء روحٌ مستهامٌ عاشقٌ
لى نفسٌ بالهوى تشدو وقلبٌ خافقٌ
فاخطرى نحوى كبدر ٍفى سمائى يشرق
وأهدنى الحب لهيباً فى فؤادى يحرق
******
بين أمواج الهوى إنى الغريق المفتدَى
فانقذينى قبل أن أهوى إلى قاع الردى
انقذى قلباً هوى عينيك يا وحى الهوى
وامنحينى الحب فياضاً على طول المدى

إقراء أيضا  عدي النهار – عبدالحليم
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق