ودّعـتــهــا والــحـــزن خــانـــق عــبــرتـــي

ودّعـتــهــا والــحـــزن خــانـــق عــبــرتـــي
ودّعـــتـــهـــا والــصمــت تــرجــمـ ردّهـــــا

صـافــحــتــهــا بــيــدّي وقــوة نــظــرتــي
واحــســاســهــا واضـح بــرجــفــة يــدّهـا

غــصــبـاً عــلي أرحــل وأتــركـ جـنــتــي
حــكــمـ الـقـدر ضــدّي ويـمـكـن ضــدّهـــا

ودّعــتــهــا بـالـغـصـب مـاهـي رغــبــتــي
والـروح تـوّاقــه وقــط مــا ودّهـــــــــــــــا

تـهـجـر خـفـيـف الـروح عـشـقـي بـهـجـتـي
يـالـيـت جــســمــي دوب سـاكـن وجــدهــا

نـاظــر بـراءتـهـا واراعــي ذمــتــــــــــــــي
واســعــد بـلـقـيـاهــا واطـالـع سـعـدهــــــا

قــالــوا تـشــرّف قـلـت هـذي مـنـيـــتــــــي
لـو تــطــلــب الـمـهـجــة لــكــانـت مـهـدهــا

والـيومـ جــف غــصـنـي وضاقــت دنــيــتـي
بــعــد إســتـــلامــي كــرت دعـوة وعــدهـا

وعــد الـلـقا الـمــوعــود كــاســر هـمــتــــي
أقــدار ربــي كــيــف أنــا بــاردهـــــــــــــا

غــيــور بــيــن الــقــومـ عــارف رتــبــتــــــي
ونــقــاط مــعــنــى الــوهـــم عــنــدي حــدهـا

الوسوم
إغلاق
إغلاق