وجهةً سياحيةً مهمة في آسيا

بروناي

هي من الدّول الواقعة في الجزء الجنوبي الشرقي من قارة آسيا، وتُعرف أيضاً باسم دار السلام، وهي دولة ذات سيادةٍ توجد على السّاحل الشمالي لجزيرة بورنيو، ولديها حدودٌ دوليّة وبحرية مع بحر الصين الجنوبي، وماليزيا، وإندونيسيا، وحصلت على استقلاها الذاتي عن المملكة المتحدة البريطانية في 1 يناير من عام 1984م، وشهدت خلال تسعينيات القرن الماضي نموّاً في الناحية الاقتصادية، وخاصّةً في قطاع الصناعة.

السفر إلى بروناي

تُعد البلاد واحدةً من الدّول التي يقصدها الكثيرون لأسبابٍ عديدةٍ وأبرزها التّمتع بجمال طبيعتها الجغرافية، ومعالمها، ومباينها الحديثة، حيث إنّها تعتبر وجهةً سياحيةً مهمة في آسيا، والبعض الآخر يقصدها بُغية العمل فيها ولكنْ بنسبٍ طفيفة، ويُمكن السّفر إليها جواً من قِبَل سكان الدّول البعيدة عنها جغرافياً، كما يُمكنُ السفر إليها بحراً عبر السفن والقوارب البحرية للدّول القريبة منها، ومن أبرز المواقع التي يقصدها الزّوار في البلاد:

  • مسجد السلطان عمر علي صفي الدّين: ويَقع في مدينةِ بندر سيري بيغاوان، ويُعتبر من أجمل المساجد الإسلامية في آسيا؛ حيث يعتبر موقعاً تاريخياً كبيراً، ويعود تاريخ اكتمال بنائه إلى عام 1958م ليكون مثالاً للفن المعماري الإسلامي الحديث الممزوج بالفنّ المغولي وأساليب الملايو من قبل المهندس المعماري رودولفو نولي، وقد بلغت تكاليف إنشائه ما يزيد عن تسعةِ ملايين دولار أمريكي.
  • متحف بروناي: هو متحفٌ يقع في منطقةِ كوتا باتو بالقرب من العاصمة بندر سيري بيجاوان على قمة تلةٍ تُتيح للنّاظر رؤية مناظر خلّابة لنهر بروناي، ويحتوي على معروضاتٍ من الفنون الإسلامية التي تعود إلى الفترة التاريخية من القرن السادس عشر، ويعتبر أكبر المتاحف في البلاد من حيث المساحة.
  • قصر نور الإيمان: يوجد على ضفاف نهر بروناي على بُعد عدة كيلومترات من الجهة الجنوبية للعاصمة، ويتم فيه عقد العديد من المناسبات الرّسمية، والضيافة الملكية، ويحتوي على 1788 غرفة، و257 حماماً، وقاعةٍ للولائم تتسع لخمسمائة ضيف، وتصل مساحته الإجمالية إلى 200.000 متر مربع.
  • جيرودونغ بارك: هو أصغر وأغلى متنزهٍ في الجزء الجنوبي الشرقي من آسيا؛ حيث بلغت تكاليف إنشائه مليار دولار أمريكي، وأكثر ما يُميزه هو أنَّ الكثير من الزّوار يتوافدون إليه لركوبِ الخيل.
  • متحف التكنولوجيا الماليزية: يقع في كوتا باتو، ويعود الفضل بتشييده إلى المنحة الهولنديّة المقدّمة لبروناي، وتمّ إنشاؤه في عام 1984م، وعلى الرّغم من ذلك افتتح من قِبَل السّلطان في يوم 29 فبراير 1988م، ويحوي على ثلاث قاعاتٍ للعرضِ.
الوسوم
إغلاق
إغلاق