نصائح للمرهقات لايام الامتحانات

تصاب المراهقات بحالة من القلق والتوتر العصبي الذي يبدو واضحا كلما اقترب

موعد الامتحانات ما يتطور إلى فقدان التركيز وعدم الانتباه أثناء المراجعة النهائية،
وهذا بدوره يؤثر على كفاءتها أثناء حل أسئلة الامتحانات. مما قد تفقد المراهقة
توازنها أثناء الإجابة فاليك بعض النصائح لحل الامتحان بطريقة بسيطة وهادئة:

تخلصي من الخوف

انتصري على شعورك بالخوف بتذكر التجارب الشاقة التي مررت بها في
هذه المرحلة من كل عام وكيف تمكنت من اجتيازها، وتذكري أن المذاكرة

هي الوسيلة المثلى للشعور بالثبات أمام ورقة الإجابة.

قيمي مذاكرتك

الإغفال عن مدى إنجازك للمهام المطلوبة ومدى قدرتك على استيعاب

المنهج الدراسي سيضرك دون أدنى شك. بادري بمساءلة نفسك: “هل فهمي

للمنهج الدراسي هو الأفضل أم أنني قصرت في مراجعة دروسي؟”

ابدئي بقراءة الأسئلة
أفردي الدقائق الخمس الأولى من وقت الامتحان لقراءة الأسئلة.

اقرئي رأس السؤال جيدا ولا تسارعي بالحل دون التأكد مما يطلبه من إجابة،

فالتسرع قد يدفعك للإجابة بما يفوق المطلوب أو يقل عنه، وقد تخسرين حينها من
درجاته فقط لمجرد إغفالك عن تحديد ما يلزمه من إجابة. اتركي الأسئلة الصعبة حتى آخر الوقت

راجعي الإجابات بعناية

لا تنسي ضرورة منح المراجعة الوقت الذي تستحقه، فربما نسيت إكمال أحد الأسئلة
أو اختلط عليك الأمر عند حل سؤال آخر أو لم تجيبي على سؤال ثالث على النحو المطلوب.

مرِّي على جميع الأسئلة وأعيدي قراءة إجابتك عليها وتأكدي أنك أجبت عليها بأفضل ما عندك من معلومات.

الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق