موقع البحر المتوسط

موقع البحر المتوسط

البحر الأبيض المتوسّط أو بحر الروم كما كان يطلق عليه قديماً، هو بحر موصول بالمحيط الأطلسيّ، شبه محاط باليابسة، يحيط به من الشمال أوروبا والأناضول، ومن جنوبه الشمال الإفريقيّ، ومن الشرق تقع بلاد الشام، ويعتبر البحر الأبيض المتوسط جزء من المحيط الأطلسي بالرغم من اعتباره كياناً مستقلاً.
يغطّي البحر المتوسط ما مساحته 2.5 مليون كم مربع، ويلتقي بالمحيط الأطلسي في نقطة التقاء هي مضيق جبل طارق، ويطلق عليه البحر الأوروأفريقي، أو الأوروبي لتميّزه عن البحار المتوسطة في بقاعٍ أخرى من العالم، وأعمق نقطة سجلت في البحر الأبيض المتوسط هي 4.900 قدماً.

أهمية موقع البحر المتوسط

اعتبر البحر الأبيض المتوسط من أهمّ الطرق للتجارة والسفر عبر التاريخ، وسمحت تلك التنقلات والتجارة بتناقل الثقافات بين الشعوب الناشئة في تلك المناطق المجاورة للبحر كبلاد ما بين النهرين والأيبيريين، وقرطاجنة، والفنيقيين، وتراقيا، والليفانتيين، والإليريين، وبلاد الرومان، والغال، والأمازيغ، والعرب، واليهود، والأتراك، والسلافيين، حيث يعتبر تاريخ منطقة البحر المتوسّط غاية في الأهمية لفهم نشأة وتطور العديد من الحضارات والثقافات للمجتمعات الحديثة بالمقارنةِ مع ثلاثة أرباع الكرة الأرضية، حيث يعتبر هذا البحر هو العنصر الموحد لمركز (تاريخ العالم).

مسمّيات البحر المتوسّط

عرف البحر الأبيض المتوسّط بالعديد من الأسماء، فقد كان الرومان يطلقون عليه اسم (ماره نوسترم) وتعني بحرنا أو بحر الروم، أما في أوروبا يسمّى بالمتوسّط؛ لأنّه يتوسّط ثلاث قارات هي آسيا افريقيا وأوروبا، أمّا في الكتاب المقدس يطلق عليه البحر الكبير، وفي العبرية يسمى (هيم هتيكون) أي البحر الأوسط، أمّا الأتراك فإنهم يطلقون عليه اسم (أكدينز)، أي البحر الأبيض لكثرة الزبد فيه، أما العرب قديماً فقد أطلقوا عليه اسم (البحر الشامي)، أو (بحر الروم)، وكان يطلق عليه اسم (بحر المغرب)، أمّا باللغة اللاتينية كان يسمّى (ميديتير أنيوس) أي وسط الأرض.
تاريخ المتوسط له تأثيرٌ كبير على الشعوب التي تطلّ عليه، فقد كان السبيل لبناء العديد من المستعمرات بالإضافة لتسهيله التجارة بين البلاد والشعوب، شهد العديد من الحروب، وكان مصدرا للرزق عن طريق الصيد، وكان لتشابه المناخ في دول حوض البحر الأبيض المتوسط بالإضافة للروابط البحرية المشتركة الأثر الكبير في حدوث العديد من الروابط التاريخية والثقافية بين المجتمعات قديماً وحديثاً.
من أهم الحضارات التي قامت في منطقة المتوسط قديماً الحضارة الفينيقيّة والحضارة الإغريقيّة والحضارة الرومانيّة، وجاءت بعدها الحضارة الإسلاميّة لتحكم ثلاثة أرباع دول البحر الأبيض المتوّسط.
يتميّز المناخ في المتوسط بأنّه حار وجاف صيفاً، معتدل في الشتاء، وأهم المحاصيل التي تزرع في المناطق المطلة على المتوسّط أشجار الزيتون، وكروم العنب، والبرتقال بالإضافة للفلين.

الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568
إغلاق
إغلاق