من بغى الفرقا لقى له عذر و اسباب و دليل

(من بغى الفرقا لقى له عذر و اسباب و دليل
خل عنك العذر والأسباب ظل الحب ضاع

كان ودك بالفراق أبشر عسى عمرك طويل
لا تذبذب و أنت لك كلمه و لك أمر مطاع)

(لي عليك أن تبت بكلمه تشفي الغليل
ولك علي إني لأوقف وقفه الرجل الشجاع

لاتجاملني مخافه صرح مدري رهاب قيـل
عمر هرج الناس مايسمن ولايغني جياع)

(كان قصدك سر حبك أوعدك لأصبح بخيل
وأحمل أسرارك معي للموت قدر المستطاع

بس قلها قل ما أحبك و أبشر بصبر جميل
لاتحسب أني مثل من طبعهم لوي الذراع)

(صاحبك ماهو كذا ياصاحب القد النحيل
صاحبك طبعه غريب وغربته غربه طبائع

فالهوى مايقبل الحل الوسط ولا اليسير
مثل ماهو لاشرا يشري اليا من باع باع)

(ثابت لو هي تميل الأرض حدره ما يميل
يدري إن الفقر ماهو نقص وخلل والدنيا متاع

ماعشق لذه حياته كثر عشق المستحيل
ولا كره حتى مماته كثر كره الانصياع)

(كم تعلمت من حاد البدو وش معنى الرحيل
وكم تعلمت من غروب الشمس وش معنى التوديع

وكم تعلمت من سحاب الصيف وش معنى الحصيل
وكم تعلمت من ليال البرد وش معنى الفقدان)

(إيه أنا ذلك طريقي موحش وصعب و طويل
وأنت لامنك تعبت العالم فجوجه وساع

أعتبرني في بدايه سكتك عابر طريق
ورح و أنا قلبي معك من وين وجهت الشراع

يكفي أني لاذكرت بسالفه محبين قيل
عاشر أحبابه شجاع وفارق أحبابه شجاع)

الشاعر :: فهد المعاون

إقراء أيضا  حبيبتي الغالية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق