مسؤولة أممية تعرض على الخرطوم مساعيها لاستقطاب دعم تنمية دارفور

الخرطوم 6 ديسمبر 2018- ناقش وزير الخارجية السوداني الدرديري محمد أحمد في الخرطوم الخميس مع رئيسة الفريق القطري للأمم المتحدة، منسقة المساعدات الإنسانية، والممثلة المقيمة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، في السودان قوي سون دعم الاستقرار في دارفور والانتقال من الإغاثة إلى إعادة الإعمار و التنمية.

قوِّي يوب سون قدمت أوراق اعتمادها للسفير صلاح الجنيد .. الإثنين 13 أغسطس 2018

وقال المتحدث باسم الخارجية بابكر الصديق في تصريح صحفي إن المسؤولة الأممية عرضت جهودها لاستقطاب دعم المانحين لاستراتيجية تنمية دارفور وجددت الالتزام بمبدأ التحول من المساعدات الإنسانية في دارفور إلى التنمية وإعادة الإعمار.

وامتدحت قوي طبقا للمتحدث توقيع الحكومة السودانية وحركتي العدل والمساواة وتحرير السودان -مناوي، الخميس اتفاق ما قبل التفاوض في العاصمة الألمانية برلين.

ونقل الصديق عن الدرديري تأكيده بأن دارفور تشهد استقرارا تاماً، جسدتها جولة رئيس الجمهورية الأخيرة فى دارفور الأيام الماضية "مما يحتم تعزيز جهود إعادة الإعمار والتنمية ووضع استراتيجية تنمية دارفور موضع التنفيذ".

وأفاد المتحدث أن اللقاء تعرض كذلك الى جهود استكمال تحقيق السلام في المنطقتين والوضع في أبيي.

وأضاف "أحاطت المسؤولة الأممية السيد الوزير علماً بنتائج زياراتها ولقاءاتها الأخيرة فى جوبا ونيروبى وأبيي ولقائها المتوقع مع رئيس الآلية الأفريقية رفيعة المستوى رئيس جنوب أفريقيا الأسبق تابو أمبيكي الاسبوع القادم باديس ابابا".

إقراء أيضا  المريخ في اختبار حقيقي أمام فايبرز الأوغندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق