مبعوث ألماني يبحث في الخرطوم إحلال السلام وانسحاب “يوناميد”

بحث مبعوث ألماني، الأحد، بالعاصمة الخرطوم، عملية إحلال السلام في إقليم دارفور وعملية خروج قوات حفظ السلام المختلطة "يوناميد" من الإقليم وفق الموعد المحدد في 2020، كما ناقش الإجراءات والتدابير من أجل حفظ الاستقرار بعد خروجها.

والتقت الوكيلة المساعدة لوزارة الخارجية، إلهام محمد أحمد شانتير، المبعوث الألماني الخاص لمنع الأزمات وتحقيق الاستقرار، إيكهارد بروز.

ورحبت شانتير بجهود ألمانيا الخاصة بدعم السلام في دارفور، من خلال دورها في حث الأطراف على التوقيع على اتفاقية ما قبل التفاوض مع الحركات المسلحة، ونقل المفاوضات إلى الدوحة.

كما أشادت بالتعاون التنموي بين البلدين، إضافة للحوار السياسي بن البلدين الذي توج بزيارة السيد وزير الخارجية إلى برلين، وخلاصات المباحثات الثنائية بين وزيري الخارجية.

بدوره شدد المسؤول الألماني على دعم بلاده لقضايا السلام في السودان، وتشجيع التعاون بين البلدين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق