ما هو اصل لعبة الشطرنج

الشطرنج هي اللّعبة الرئيسيّة في العالم والتي تعتمد كُلياً على التّفكير؛ ولا دخل للحظ بها نهائيّاً. فهي ليست كلعبة الورق ولا النّرد، ففي هاتين اللّعبتين يحكمك ما يكون عندك من أوراق لعب، أو حسب الرّقم الذي يَثْبُتُ عنده النرد، ولكن في الشطرنج يختلف الوضع تماماً، فاللاعب يُفكِّر ويُقرِّر الحركة التي سيقوم بها ثم يُحرِّكُ القطعة التي يريدها.

اختلف المؤرِّخون في أصل لعبة الشطرنج، فمنهم من قال إنّ أصلها هندي، ومنهم من ذهب إلى أنّ أصلها من الصين القديمة، وقال آخرون أنّها رومانية الأصل أو فارسيّة وقد اكتشف الباحِثون في مقبرة توت عنخ آمون رقعة شطرنج اصطفت عليها قِطَع اللعب، مما يعني أن اللعبة كانت معروفة في مصر القديمة أيضاً. وبالنسبة لاسمها، فقد اتفقت بعض الآراء أنه جاء من كلمة فارسيّة من مقطعين، وهما “شاه” أي الملك، و”طرنج” وهو اسم ذلك الملك، حيث قدَّمها شخص للملك في ذلك الوقت وأسماها على اسمه. وقد جصلت حادثة طريفة حين طلب الملك من مخترع اللّعبة أن يختار جائزته، فطلب الرّجل أن توضع في المربع الأوّل حبّة قمح، وفي المربع الثاني حبّتين، وفي المربع الثالث أربع حبات ثم ثمانية وهكذا، استغرب الملك من ذلك الطلب البسيط والذي أصرَّ عليه الرجل فوافق الملك وهو ساخرٌ من الطلب. ولكن عند القيام باحتساب الكمية المطلوبة؛ تبيَّن أنّ كل مخازن القمح في البلاد لا تكفي تلبية هذا الطلب، حيث أن العدد النهائي كبير جداً لدرجة أنّه يغطي الأرض بالكامل لارتفاع 11 مليمتراً.

لعبة الشطرنج عبارة عن رقعة مربَّعة الشكل، تتكوّن من ثمانية أعمدة وثمانية صفوف متقاطعة، مما ينتج عنه أربعة وستون مربَّعاً. ويلعبها لاعبان فقط، كل لاعب لديه مجموعة من القطع عددها ست عشرة قطعة موزعة على النحو التالي:

بيدق أو جندي عدد 8 يتحرك مسافة مربع واحد فقك إلى الأمام؛ وقُطْرِياً لقتل قطعة للاعب الآخر.

قلعة عدد 2 وتتحرَّك بشكل خط مستقيم على طول الرقعة.

حصان عدد 2 ويتحرك بطريقة القفز مثل الحصان، فيمشي خطوتين ثم يميل خطوة ولكن بخط مستقيم.

فيل عدد 2 ويتحرك بشكر قُطري على طول الرقعة.

وزير عدد 1 ويتحرك كيفما شاء، سواء خط مستقيم أو قُطري ولكن لا يمكن أن يتحرك مثل الحصان

ملك عدد 1 يتحرك مسافة مربعٍ واحدٍ فقد في جميع الإتّجاهات.

بالنّسبة للقلعة والفيل والوزير، فإن عدد المربعات التي ينتقلون بها محكوماً بوجود قطعة للاعب نفسه فلا يستطيع تجاوزها، أو وجود قطعة للاعب المُنافس؛ فإمّا أن يتوقف قبلها أو يقتلها ويحتلّ مكانها، وكذلك يمكن أن يتوقف في أي مكانٍ يريده وبدون معوِّقات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *