ماذا لو قالت لك الفتاة أحبك؟ 2019

هل تشعر بالشفقة نحوها؟
ام هل تحتقرها؟
ام تواجهها بكل صراحة عما في قلبك؟
واذا كنت تحبها وتكن لها نفس المشاعر ولكن هي التي بادرتك
هل تفرح؟
أم تواجهها؟
ام تتركها نهائيا؟

بالتأكيد موقف صعب جدا و قد يتبادر الى ذهن كل فتاة أن تقوم بنفس التصرف و لكن يا ترى ماذا كانت ردة فعل الشباب أثناء طرح هذا السؤال عليهم؟
في الواقع قمنا بتقسيم الآراء و الأجوبة التى أجاب عليها الشباب على النحو التالي:

1- فمنهم يبادلها بنفس الكلمه تعاطفا معها

2- فمنهم يبادلها بنفس الكلمة لكي يغرس انيابه المفترسه
3- فمنهم من يصارحها ان هناك من يسكن في قلبه
4- فمنهم من يجاملها للتسليه
5- فمنهم من يكسر حبها ويقول انا لا أحبك
6- فمنهم من يتفاجئ ويقع في أحراج
7- فمنهم من يرد عليها ويقول حبتك القراده ما لقيتي غيري أنا
8- فمنهم من يتمسك بكلمتها ويبني أحلامه المستقبليه معها
و الآن بعد أن عرفتي هذه الإجابات من الشباب هل من الممكن أن تبادري و أن تعترفي لشاب ما بحبك؟

الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق