ليه بتفكرى فى امبارح 2019

حينما تمر علي بعض الأوقات لحظات يأس وإحباط,, وأرى ما وصلت إليه أمريكا وإسرائيل.. بدون شعور أشعر باليأس وأقول: كيف سنصل إليهم وكم سنحتاج؟؟

وأحسدهم على ماهم فيه,, لكني أرى في عيونهم نظرات النصر والقوة وإحساس لديهم بالخلود والسيطرة..

حينها: أتذكر سريعاً قول الله تعالى:
(( حتى إذا أخذت الأرض زخرفها وازينت وظن أهلها أنهم قادرون عليها أتاها أمرنا ليلا أو نهارا فجعلناها حصيدا كأن لم تغن بالأمس كذلك نفصل الآيات لقوم يتفكرون ))..

فتعود إلي نفسي.. وأكمل عملي .. لأن هذا فقط ما سينفعني حين يأتي الله بأمره..!

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق