كيفية إنشاء جمعية خيرية

الجمعيّة الخيريّة

الجمعيّة اسم مشتقّ من كلمة جماعة أو مجموعة، ويدلّ على تجمّع مجموعة من الأفراد للقيام بنشاط معيّن، ويكثر وجود الجمعيات التي تُعنى بالعديد من الأمور الحياتيّة للتّواصل مع الفئات المستهدفة التي تريد تقديم الخدمات لها، ومن هذه الجمعيّات الجمعية الخيريّة التي تقدّم مساعدات للنّاس دون الحصول على أيّ مقابل ماليّ، ولا تُبنى على أيّ أهداف ربحيّة بل تسعى إلى تحقيق أهداف إنسانيّة، واجتماعيّة، وخيريّة.

ساهم وجود الجمعيّات الخيريّة في تقديم العديد من المساعدات، والدّعم للأشخاص الذين يحتاجون لها، وتتعدّد مجالات عمل الجمعيّات الخيريّة مثل: رعاية وإيواء الأيتام والأطفال المشرّدين، وتوزيع معونات على الأسر الفقيرة، والمساهمة في تعليم الطّلّاب، وتقديم العناية لكبار السّنّ، والعديد من الأعمال الخيريّة الأخرى.

وتحصل معظم الجمعيّات الخيريّة على تمويلها، من خلال التّبرّعات التي يقدّمها أهل الخير، أو عن طريق الدّعم الماليّ الذي يساهم فيه القائمون عليها، حتّى تستطيع توفير كافّة الاحتياجات التي تساعد على نجاحها في المجال الذي تحرص على تقديم الدّعم فيه، أو في كافّة المجالات التي تشرف عليها، والمهمّ هو أن تحقّق الجمعيّة أهدافها الإنسانيّة والإيجابيّة في تقديم المساعدات للنّاس المحتاجين لأيّ شكل من أشكال الدّعم.

كيفيّة تأسيس جمعيّة خيريّة

تُبنى الجمعيّة الخيريّة على فكرة أو مجموعة من الأفكار، وكلّما كانت حقيقيّةً وواقعيّةً، كلّما ساعد ذلك على نجاحها، ولتأسيس جمعيّة خيريّة، يجب إدراك الأمور التّالية:

  • وجود فكرة خاصّة بالجمعيّة: يجب أن تتبنّى الجمعيّة الخيريّة فكرةً خاصّةً بها، فتحدّد مجال العمل الخيريّ الذي تريد تقديم خدماتها فيه، وعليها الحرص على الاهتمام بالأمور التي تقدّم المساعدة للمحتاجين من النّاس، والاعتناء بالأطفال، حتّى يكونوا جيلاً نشيطاً وقادراً على النّهوض بالمجتمع، وعندما يفكّر شخص أو مجموعة من الأشخاص بإنشاء جمعيّة خيريّة، عليهم أن يختاروا الفكرة الجيّدة للعمل عليها.
  • تسجيل الجمعيّة بشكل رسميّ: على مؤسّسي الجمعيّة تسجيلها بشكل رسميّ، والحصول على جميع الموافقات الإداريّة الّلازمة لإنشائها، حتّى تبدأ في العمل تحت اسم خاصّ بها، وتكتسب الأهليّة القانونيّة للقيام بعملها، ولتصبح جزءاً فعّالاً وأداة مساعدة لجميع الأشخاص الذين يحتاجون لها في أيّ وقت.
  • اختيار المكان: يجب أن يتمّ اختيار مكان خاصّ بالجمعيّة حتّى تتمّ إجراءات العمل فيه، ويعود حجم ومساحة المكان إلى طبيعة عمل الجمعيّة، فمثلاً إذا كانت داراً للأيتام سوف تحتاج إلى بيت كبير لإنشائها، لتتمكّن من استيعاب أعداد الأطفال الذين سيسكنون فيها، ولتوفّر لهم كافّة الاحتياجات الأساسيّة لرعايتهم، وتربيتهم، وتعليمهم.
  • مشاركة الأشخاص: تؤسّس الجمعيّة الخيريّة عن طريق تعاون عدّة جهود، لذلك يجب أن يشارك أشخاص فيها، ليس بتقديم المساعدات الماليّة فقط، بل بالعمل والتّنظيم، مثل وجود المعلميّن والمعلّمات في حال كانت تهدف إلى تقديم مواد تعليميّة وتثقيفيّة للنّاس، وخصوصاً الأطفال، و كبار السّنّ، والأشخاص الذين يحتاجون إلى المتابعة والاهتمام.
الوسوم
إغلاق
إغلاق