فرط الحركة يؤدي إلى التهابات ومشاكل المفاصل لدى المراهقين 2019

كشفت دراسة حديثة نشرتها مجلة التهابات المفاصل والروماتزم التابعة للكلية الأمريكية لأمراض الروماتزم، بأن الأطفال والمراهقين الذين يكون لديهم فرط في حركة المفاصل والمعروف لدى العامة باسم “Double Joined” قد يكونون أكثر عرضة لمشاكل والتهابات المفاصل عندما يكبرون.

وأضافت الدراسة أن هذه الفئة من المراهقين تكون لديها مرونة زائدة في الحركة فهم يستطيعون ثني مفاصلهم المختلفة بشكل أكبر من الشخص الطبيعي مما يضع هذه المفاصل تحت ضغوط زائدة وغير طبيعية ويجعلهم عرضة عندما يكبرون بأمراض خشونة المفاصل والتهابها وإلتهابات الأربطة والأوتار المحيطة بها خصوصاً في مفصل الكتف والركبة والكاحل والأقدام.

وأفادت الدراسة أن زيادة الخطورة للآلام زادت بمعدل الضعف لدى الأشخاص الذين لديهم زيادة الحركة في المفصل كما أن زيادة الوزن إذا كانت زائدة أدت إلى خطورة حدوث خشونة في المفاصل بمعدل عشرة أضعاف الشخص الطبيعي. ولذلك فإن الأشخاص الذين لديهم هذا القدر الزائد من المرونة في حركة المفاصل يجب أن يتنبه لاحتمال حدوث هذه الآلام واحتمال حدوث خشونة مبكرة وأن يتخذوا الخطوات اللازمة للحفاظ على سلامة المفاصل والهيكل العظمي بصفة عامة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق