عمل مشروع ناجح

عمل مشروع ناجح

أصبح العمل الفردي فكرةً رائجة جداً، حيث بإمكان من يمتلك فكرة مميزة وجديدة البدء بالعمل على تطويرها، وعمل مشروع جديد يفيد مالكه ويعود بالنفع على الاقتصاد الكلي للبلد، حيث إنّ الدول المتقدمة تُسجّل عدداً كبيراً من المشاريع الجديدة الناجحة لأفكارها المميزة، وفي حال فكّرت في عمل مشروع ناجح تعرّفْ على أهم عناصر المشروع الناجح، والتي سيتم عرضها في هذا المقال.

خطوات إنشاء مشروع ناجح

  • حدّد فكرتك المميزة، للنجاح في سوق العمل المكتظ بالشركات التي تُقدّم مختلف المنتجات والخدمات، عليك إيجاد فكرة جديدة مميزة تختلف عن الأفكار السائدة في السوق، وأن تكون قادرة على تلبية احتياجات مجموعة كبيرة من السكان.
  • حدّد مجموعة من الأهداف لتحقيقها من خلال هذا المشروع، عليك وضع أهداف طويلة المدى وأخرى قصيرة المدى، تشمل جميع نواحي العمل وكيفية إنجاز المهام وتحقيق الأرباح، ومن المهم أن تكون أهدافاً حقيقية، ودقيقة، وواضحة، وقابلة للتنفيذ والتقييم.
  • حاول إيجاد اسم مميز للمشروع بحيث يكون بسيطاً وجذّاباً، ويُعبّر عن المنتج أو الخدمة التي ستقوم بتقديمها، كما أنّ تحديد الشعار غايةٌ في الأهمية؛ حيث إنّه يُلّخص الهدف من المشروع، وقد اعتمدت كل الشركات الناجحة على إنشاء شعار هادف، فمثلاً شعار شركة Apple هو Think Different، وهو يحمل هدف الشركة بصناعة أجهزة مميزة وذكية، تتميز عن مثيلاتها من الشركات، كما أنّ هذا الشعار يجعل كل من يحمل هاتفاً من هذه الشركة يشعر بالتميز والاختلاف عن المستخدمين الآخرين.
  • حدّد فيما إذا كنت قادراً على القيام بهذا المشروع وحدَك أم أنّك بحاجة إلى شريك، لضمان العمل بطريقة صحيحة ومُربحة أكثر، بإمكانك اتخاذ هذا القرار وحدك، فأنت أعلم بقدراتك المالية والشخصية، ولا تتردد في عمل شراكة في حال كنت بحاجة إلى ذلك، وهناك الكثير من الشركات الكبيرة الناجحة التي بدأت مشوارها عن طريق مبدأ الشراكة.
  • خطط جيداً، فالتخطيط من أهم عوامل نجاح المشروع، وبدونه يفقد الشخص السيطرة على مجريات الأحداث والأمور التي تحصل، سواء كانت يومية أو على فترات متباعدة، لذا من المهم أن تكتب خطة تنفيذية تتضمن الأهداف قصيرة الأمد، وخطة استراتيجية تتضمن الأهداف طويلة الأمد، كما يُمكنك عمل خطة عن أفكارك وتصوراتك في كيفية إنجاز العمل وتجهيز الوثائق القانونية وأساليب التمويل التي ستتبعها.
  • ضع خطة تسويقية، في هذا القسم عليك التعرف أكثر على السوق، وتقسيم السوق حسب عدة عوامل؛ مثل أعمار الفئات المستهدفة، والمنطقة الجغرافية لهؤلاء الأشخاص، ومقدار الدخل الشهري، فهذا سيساعدك على معرفة حاجات الناس، والأسواق التي سوف تجني منها أرباحاً أكثر.
  • تعرّف على المنافسين وحلّل أساليب عملهم، وما يقدّمونه للسوق، لتكون أنت متميزاً عنهم بطرق الإنتاج والتسويق والترويج، ولا بدّ أيضاً من دراسة الشركات التي حاولت دخول هذا السوق ولم تنجح، للتعرف على المشاكل والصعوبات التي واجهتها ومحاولة تخطّيها إيجاد الحلول المناسبة لها.
  • حدّد كيفية تمويل المشروع، فالاستقرار المالي مهم جداً، وضمانه يعني الاستمرارية في العمل، أما إذا كان التمويل غير كافٍ فهذا سيعرّضك للصعوبات والمشاكل فيما بعد، لذا اضمن تمويلاً كافياً خاصة في السنة الأولى للمشروع.
  • عيّن مستشاراً قانونياً للمشروع لضمان عدم الوقوع في أخطاء قانونية التي تعرّضك للمسائلة القانونية والمحاكم، وعيّن محاسباً قانونياً للاهتمام بجميع المعاملات والضرائب.

مثال على مشروع ناجح

هناك العديد من الأفكار لمشاريع ناجحة وسنقدّم لك فكرة عمل متجر لبيع العطور، حيث إنّ غالبية الناس لا يُقدّرون أهمية هذا المشروع في تحصيل الأرباح الكبيرة، وهو سهل التنفيذ مقارنةً مع المشاريع الضخمة التي تحتاج لرأس مال كبير والكثير من الوقت والجهد، تابع فيما يلي متطلبات عمل مشروع العطور:

  • تحتاج إلى التعرف على منتجين العطور الراقية والشهيرة، للتعاقد معهم بشأن تزويدك بأنواع العطور المختلفة، ابحث عن منتجين في بلدك وشركات عالمية أيضاً لتستطيع المنافسة بقوة.
  • تحتاج إلى مكان مناسب في منطقة جغرافية مليئة بالسكان والمحلات التجارية، لتتمكن من جلب زبائن إلى متجرك، ولا تحتاج لمساحة كبيرة، فالمهم أن تصمم ديكوراً مميزاً وجذاباً، وتحافظ على نظافة المكان.
  • تحتاج لعمل كافة الإجراءات القانونية؛ من تراخيص والتسجيل في السجل التجاري، والحصول على دفاتر ضريبية ومحاسبية.
  • تحتاج إلى شخصين للعمل معك، يعمل كل منهما في ساعات معينة، فلن تستطيع وحدك إدارة المشروع وتنظيم سير الإجراءات القانونية والاجتماع مع الموردين، والقيام بالمهمات كافّة، ويُفضّل أن توّظف أشخاصاً لديهم خبرة في البيع ولباقة في التعامل مع الزبائن.
  • تحتاج للإعلان عن متجرك، وعمل عروضات، واستغلال المناسبات مثل الأعياد للترويج عن منتجك، فمثلاً بإمكانك تنسيق هدايا جاهزة وعرضها لعيد الحب أو لعيد الأم، وهذه فكرة مهمة لكسب الزبائن.
الوسوم
إغلاق
إغلاق