علي الحاج: الشعبي باق في حكومة الوفاق الوطني

السودان اليوم:

حسم الأمين العام للمؤتمر الشعبي ، د . علي الحاج محمد مستقبل حزبه في أعقاب أزمة إجازة قانون الإنتخابات دون موافقة بعض أحزاب الحوار ، قائلاً أن الشعبي باق في حكومة الوفاق الوطني ومتمسكاً بالحوار ومخرجاته وعدم التنازل عنها ، وأضاف: لن نخرج منه لأننا قطعناً فيه شوطاً ومن أجل البلاد ، لكن على الوطني أن لا يعتقد أننا دراويش لا نعرف حيلة .

وهدد الحاج المؤتمر الوطني خلال مخاطبته المؤتمر الصحفي الذي عقدته القوى السياسية والحركات وكتلة التغيير بالبرلمان المناهضة لإجازة قانون الإنتخابات، بإلتحاقه بصفوف المعارضة بالداخل والخارج قائلاً أحسن لكم أن تنفذوا مخرجات الحوار طوعاً ، وأردف إذا مشو معانا بالتي هي أحسن حنمشي معاهم ونجيب آخرين .

وأضاف: نحن حريصين على تغيير النظام لأنه ماشي بإسم الإسلام وهو خصماً على الإسلام والمسلمين .

وقال إن الإسبوع المقبل سيشهد تحديد الخيارات من بين المقترحات المقدمة من أحزاب الحوار للتعامل مع الوطني والتي من بينها جمع المعارضة المدنية بالداخل والخارج والأتفاق معها على وضع قانون انتخابات مواز أو الإستنجاد والإستغاثة برئيس الجمهورية لعدم توقيعه على القانون .

وأضاف: لذا نحن متمسكون بلقائه .

من جهته حذر نائب رئيس حركة الإصلاح الآن ، حسن عثمان رزق ، من ما وصفه بشروع الوطني يسعى لخداعنا بالنسب داخل البرلمان ، وهم ساقطين رياضيات .

فيما قال رئيس كتلة النواب المستقلين بالبرلمان ، أبو القاسم برطم بحسب صحيفة الأخبار، أنهم لم يقبلوا أي مساومة داخل المجلس الوطني على مواقفهم الثابتة من القوانين الموضعة منضدة البرلمان ومن الدستور ، مردفاً: على الوطني ان يتعامل معنا بالند.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق