طرق علاج الضغط المرتفع

ضغط الدم العالي

يمكنك خفض ضغط الدم لديك وأن تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب، وذلك بتغيير أسلوب حياتك وليس بشكل كلي، فالكثير من الناس يعانون من ارتفاع ضغط الدم، فيصل عندهم ضغط الدم الانقباضي إلى 140 أو أعلى من ذلك أمّا الضغط المنبسط فيصل إلى 90 أو أكثر، لذا نجد الكثير من المصابين قلقون من أخذ الأدوية لعلاج هذا الضغط العالي، لكن الشيء المفرح هو أن نظام حياة الأشخاص المصابون بارتفاع ضغط الدم تلعب دوراً مهماً في علاج ذلك، فبإمكانك أن تتحكم بضغط دمك في أن تلتزم بنمط حياة صحي، وأن يكون هذه الكلمات “غير أسلوب حياتك، لتجنب الضغط العالي” نصب أعيننا، وفي هذا المقال إن شاء الله سوف نقوم بتوضيح عدة طرق هامة تساعد الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع الضغط، في المحافظة على ضغطهم وتجنب ارتفاعه.

طرق علاج الضغط المرتفع

تخفيف الوزن

ودائماً ما يقرن الأطباء ارتفاع الضغط بالوزن الزائد، فإذا قمت بإنقاص وزنك لـ 4.4 كجم فإن ذلك يساعدك على خفض ضغطك، حيث القاعدة الصحية العامة تقول “كلما خفضت وزنك، كلما انخفض ضغطك”، وإذا كنت تتناول أدوية خفض ضغط الدم، في حين أنك تعمل على فقدان وزنك الزائد، فهذا يجعل الأدوية التي تتناولها أكثر فاعلية، وإذا أردت أن تحصل على وزن مثالي، بإمكان طبيبك أن يخبرك بالوزن لمثالي لجسمك، والذي يساعدك في تخفيض الضغط لديك. كذلك احرص على أن يكون خصرك ذا وزن جيّد، لأن الخصر الذي يحمل الكثير من الوزن له خطر ليس فقط على ضغط الدم، بل على أخطار أكبر من ذلك، فيجب أن تراقب خصرك من حمل الكثير من الوزن، فهناك دراسة توضح أن الرجال الذي لديهم خصر أكبر من 91 سم، هم معرضون لخطر صحي، أمّا النساء فهم معرضات للخطر إذا تجاوز الخصر عندهم الـ 89 سم.

ممارسة الرياضة

عندما نمارس الرياضة بشكل منتظم، يمكن للضغط المرتفع أن ينخفض بنسبة جيدة –هذا في وقت قصير-، لكن إذا كنت محافظ دائماً على ممارسة الرياضة وبانتظام، فسوف تحصل على نتائج رائعة لضغطك المرتفع، وذلك فقط لعدة أسابيع، فالذي على وشك الاقتراب من ضغط مرتفع، يتجنب ذلك بواسطة ممارسته للرياضة، لكن إذا كنت تعاني فعلا من ضغط دم مرتفع، فإنّ المداومة على ممارسة الرياضة بشكل منتظم، تعيد ضغطك إلى المستوى الآمن، وتتجنب بذلك الضغط المرتفع، حيث يمكن وضع برنامج تقوم من خلاله باتباع نظام متزن وذلك بمساعدة طبيبك، علاوة على ذلك، فإنّ قيامك بأي نشاط وحركة منتظمة، مثل السير، يمكنه أن يساعدك بشكل جيد في المحافظة على الضغط لديك، لكن يجب أن تنتبه إلى ممارسة الرياضة بإفراط في فترة من اليوم، معتقداً أنك تعوض تقصيرك في الأيام الماضية، هذا خطأ شائع بين الناس، يعرضك للخطر، فاحرص على تجنب ذلك.

اتباع نظام غذائي صحي

إنّ اتّباع نظام غذائي صحي يساعدك وبشكل كبير على تجنب الضغط المرتفع، بل يقوم الغذاء الصحي بخفض ضغطك إذا كان مرتفع، ومن أهم الأطعمة التي يجب عليك تناولها: الحبوب الكاملة، الفواكه، الخضراوات، الألبان خالية الدسم، الدهون الشمعية مثل: أوميغا3: والمكسرات، وأسماك السلمون والسردين، وبذور الكتان، ويعرف هذا النظام عند الأطباء والمختصين بـ: الخطة الغذائية للحد من ارتفاع ضغط الدم، فيجب أن تتبع هذا النظام حتى تحافظ على ضغطك، وتتجنب ارتفاعه.

تقليل الصوديوم في النظام الغذائي

عندما تقلل الصوديوم من غذائك، فإنّ هذه النسبة التي تستهين بها يمكنها خفض ضغطك بنسبة 2-8 ملم زئبق، وسوف أذكر العديد من النصائح التي سوف تساعدك في التقليل من الصوديوم:
احذر الملح، الطعام الجيد هو الذي لا يحتوي على نسبة ملح كثيرة، والأفضل وضع طبق من الملح وبنسبة قليلة على مائدة الطعام، لكي تتحكم في المذاق. احتوي الصوديوم، بواسطة أن تحسب ما هي مقدار الكمية التي تناولتها في مذكرتك الخاصة، وبذلك تتجنب الصوديوم، فعندما تقوم بشراء طعام ما، قم بقراءة الملصق عليه، واختر الأطعمة التي لا تحتوي على نسبة صوديوم عالية، وكذلك الأمر بالنسبة للمشروبات، لتستخدم الأعشاب والبهارات بديل عن ملح الطعام، حيث تستفيد منها أنت، وتغنيك عن الملح الذي يحتوي على الصوديوم.

التوقف عن التدخين

من المعلوم أن التبغ هو أساس المشاكل بالنسبة للمدخنين، فهو دائماً يزيد (الطين بلة)، ذلك لأن مادة النيكوتين الذي يحتويها التبغ ترفع ضغط الدم بنسبة 10 ملم زئبق بل أكثر في مدة لا تتعدى الساعة من التدخين!، وتخيل أن الكثير من المصابين بضغط الدم يدخنون طوال اليوم وهذا يعني بقاء ضغط الدم مرتفع بشكل مستمر، وذلك الجلوس بجانب المدخنين يؤثر على أي شخص فكيف بالشخص الذي يعاني من ضغط دم مرتفع، أو مرض القلب.

التقليل من الكافيين

بالرغم من أن موضوع الكافيين مازال محل نقاش بين الأطباء، لكن تشير عدد من البحوث والدراسات أنّ شرب المشروبات التي تحتوي على نسبة من الكافيين يسبب ارتفاع مؤقت أو طويل في ضغط الدم، وإذا أردت معرفة ذلك، قم بشراب كوب من القهوة أو أي مشروب آخر يحتوي على الكافيين ثم افحص ضغطك بعد 30 دقيقة من شربك لكوب القهوة، فإذا زاد ضغط دمك من 5 إلى 10 نقطة فإنّك حساس لهذه المشروبات التي تحتوي على الكافيين.

تقليل الإجهاد

أن الإجهاد وتعرضك للقلق يعمل على رفع ضغط الدم لديك بشكل مؤقت، لذلك يجب أن تحرص على عدم القلق من أي سبب يؤثر على صحتك، مثل: عملك، أسرتك، مشاكلك المالية..، وإذا تعرّضت للإجهاد فعمل ما بوسعك للتخلص منه، وكذلك الحد من التوتر، لأنك إذا لم تتخلص من هذه الضغوطات فسوف تسبب لك الضغط المرتفع.

مراقبة ضغط الدم

أنت لست بحاجة لقياس الغط عند طبيب ما، كل ما عليك هو أن توفر جهاز لقياس الضغط والتي أصبحت متوفرة بشكل كبير، وتعلم أن تقيس ضغطك عليه، لكن يجب عليك أن تراجع طبيبك وتخبره أنك تراقب ضغطك باستمرار، ليقدم لك النصائح، وحتى لا تجد صعوبة في السيطرة على ضغط دمك، وينصح بشدة أن ترجع طبيبك مرة احدة كل شهر على الأقل، إذا كنت تعاني من أمراض أخرى، ومرة واحدة كل 6 أشهر على الأقل إذا لم تكن تعاني من أمراض أخرى.

دعم العئلة والأصدقاء

العائلة والأصدقاء الذين يدعموك يمكنهم أن يساعدوك ويشجعوك في قدرتك على تجاوز الأمر، ويساندوك في العناية بنفسك، حيث بإمكانك مراجعة الطبيب مع والدك أو صديقك، ويمكن عقد معهم برنامج مشترك تتنافسون في تطبيقه وتشجعون بعضكم البعض، وكذلك عليك التحدث مع أفراد عائلتك وأصدقائك عن المخاطر الناتجة من ارتفاع ضغط الدم، وإذا وجدت نفسك بحاجة إلى دعم أكثر من ذلك، ربما يكون انضمامك إلى مجموعة داعمة، لأن ذلك يساعدك في الاتصال مع أشخاص يمكنهم أن يمنحوك دفعة معنوية كبيرة، ويقدموا لك أيضاً الكثير من النصائح العملية التي تساعدك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

عزيزي الزائر وقف اضافة حجب الاعلانات واتصفح الموقع