حيل مذهلة للتقرب من ابنتكِ “المراهقة” 2019

مذهلة للتقرب ابنتكِ “المراهقة” 3dlat.net_19_16_6cfd

نضجت ابنتكِ، وأصبحت في عمر المراهقة، وبدأت تميل للعزلة، وتشعرين بابتعادها عنكِ؟

لا تنزعجي سيدتي، فكل فتاة بهذا العمر تحاول بناء كيانها الخاص بعيداً عن تسلط عائلتها، لتشعر معه أنها لم تعد طفلة، فعليكِ تقبل الأمر ومحاولة التقرب منها بطرق جديدة تتناسب مع تلك المرحلة العمرية.

نقدم لكِ بعض الحيل والأفكار لتتقربي من ابنتكِ المراهقة، والتي نصح بها الخبراء الاجتماعيين والنفسيين على موقع “the hill jean”.

جربي مقولة “هي بنا للتسوق”، فهي حيلة مذهلة لمشاركة الوقت مع ابنتكِ، ولا يهم ما ستشترينه سواء أكان طرحة أم إكسسوار بسيط ، فهذه فرصة رائعة لمعرفة ذوقها وتفضيلاتها.

تعتبر قراءة الروايات هواية مذهلة للفتيات في مرحلة الراهقة، لذا عليكِ مشاركتها القراءة أحياناً، ومناقشتها حولها، فهذا سيتيح لكِ فرصة تقويم سلوكها، وتقديم النصائح لها بشكل غير مباشر من خلال أبطال الرواية.

تنتشر هذه الأيام أيضاً الصور السيلفي، فلما لا تقومين مشاركتها بعض الأنشطة المجنونة الخاصة بجيلها، والتقاط صورة سيلفي معها، ولن تتخيلي مدى الاندهاش والسعادة التي ستسيطر عليها وقتها، حتى أنها ستشارك صورتكما بين أصدقائها، وستطلب منكِ بنفسها المرة القادمة التقاط الصور معها.

قومي بدعوتها هي وأصدقائها للعمل الخيري، مثل التطوع في مستشفى أو دار رعاية المسنين، فهذا سيزيد من ثقتها بنفسها وتحملها للمسئولية، كما تعد فرصة لتعليمها كيفية التعامل مع الأكبر سناً، وهذا سينعكس على تعاملها معكِ مستقبلاً.

أصنعي البيتزا أو الفشار، وقومي بدعوتها لمشاهدة التلفزيون معكِ في أوقات المذاكرة، فهذا يعد وقتاً مستقطعاً يقلل من حدة توترها، ويخفف الضغط عنها، كما تعد فرصة مناسبة للحديث معها عن حياتها خارج المنزل، وعلاقتها بأصدقائها.

مذهلة للتقرب ابنتكِ “المراهقة” 3dlat.net_19_16_6cfd

الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق