جوبا: اجتماع وشيك بين سلفا كير و(الحلو) لدعم سلام السودان

الخرطوم 26 نوفمبر 2018- كشف رئيس هيئة أركان الجيش بدولة جنوب السودان قابريال جوك عن لقاء يجمع الرئيس سلفا كير ميارديت برئيس الحركة الشعبية – شمال، عبد العزيز الحلو في جوبا خلال الأيام القادمة في إطار الوساطة الرامية لتوحيد الحركة من جهة وتفعيل مساعي السلام في السودان من جهة أخرى.

رئيس جنوب السودان سلفا كير ميارديت

وقال جوك للمركز السوداني للخدمات الصحفية في الخرطوم الاثنين، إن جوبا تقود جهوداً كبيرة لإنجاح مبادرة الرئيس سلفا كير لتحقيق السلام في السودان وكسر الجمود الذي يعترض الوصول إلى اتفاق حول المنطقتين، إضافة إلى التعرف على رؤية الأطراف حول العملية التفاوضية.

وأوضح أن لقاءات سلفا بكل من الجناح الآخر في الحركة الشعبية مالك عقار وياسر عرمان التي التأمت مؤخراً بجوبا خرجت بنتائج ومؤشرات إيجابية تصُب في مصلحة السلام والاستقرار بالمنطقتين ودفعها للأمام.

وأضاف " مبادرة رئيس دولة جنوب السودان تأتي في إطار تقريب المسافات ووجهات النظر بين الأطراف وذلك بدفع قادة الحركات المسلحة للعودة لطاولة التفاوض".

وأكد تكريسهم الجهد لرد الجميل لحكومة الخرطوم التي أسهمت في إحلال السلام بدولة جنوب السودان.

وكانت حكومة جنوب السودان أعلنت مطلع هذا الشهر عزمها دعوة الحكومة السودانية والحركات المسلحة في كل من دارفور والمنطقتين الى جوبا لتقريب وجهات النظر والتمهيد لسلام شامل في السودان.

وقالت إن رئيسها سلفا كير ميارديت يعمل على تقريب الشقة بين قادة الحركة الشعبية – شمال المنقسمين في محاولة لإعادة توحيدها من جديد لتسهيل عملية التفاوض مع الخرطوم.

بدورها أكدت الحكومة السودانية إنها لا تمانع في الوساطة التي يقودها سلفا كير لكنها لن تكون مسارا مختلفا عن تلك التي يتبناها الاتحاد الافريقي ممثلا في آلية الوساطة التي يرأسها ثابو أمبيكي إنما تدفعها الى الأمام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق