تحالف (SS0A) يؤكد شرعية شانقسون ويتهم لام أكول بقيادة (إنقلاب)

الخرطوم 30 نوفمبر 2018 ـ قال قيادي في تحالف المعارضة بجنوب السودان "SSOA" إن قبريال شانقسون ما زال الرئيس الانتقالي للتحالف، وذلك بعد تحركات شبهها القيادي بالإنقلاب يقودها لام أكول لفرض القائد العسكري بيتر قديت.

تحالف المعارضة بجنوب السودان (صورة لسودان تربيون)

وتعرضت منظمة التحالف لعدة خلافات ابان مفاوضات السلام التي استضفتها الخرطوم.

ونفى مسؤول الأعلام بالحركة الوطنية المنضوية تحت تحالف "SSOA" استيفن لوال إجراء انتخابات داخل التحالف أتت بشخص آخر يخلف الرئيس الانتقالي الحالي قبريال شانقسون.

وأوضح لوال لـ "سودان تربيون" أن المتبع داخل منظومة التحالف اختيار القيادات بالإجماع لكن لام أكول طرح فكرة الانتخاب وقدم بيتر قديت بغية تحقيق رغباته عبر السيطرة على قديت.

وقال إن (هناك مؤامرة تحاك ضد منظومة التحالف من أجل أفشاله يقودها قيادي ذهب إلى جوبا وعاد ذات اليوم وهو الذي عقد عدد من الاجتماعات غير المشروعة وتتعارض مع ميثاق "SSOA").

وتابع "نؤكد أن الرئيس الانتقالي قبريال شانقسون ما زال هو الرئيس الفعلي للتحالف الذي يضم ثمانية فصائل وتنظيمات سياسية".

وأضاف لوال أن قيادة التحالف عقدت الكثير من الاجتماعات في إطار تطوير عملها لتحقيق التوازن الفعلي لتحقيق سلام يحقق رغبات الشعب الجنوبي لكن هنالك بعض من قادة التنظيمات يسعون لعرقلة سير تنفيذ السلام ويرفضون عملية السلام الجارية".

وأكد أن قيادة "SSOA" بقيادة قبريال شانقسون هي الجسم المشروع والمعتمد لحين انتهاء الدورة الحالية.

وأشار إلى أن قادة التحالف المعتمدون أكدوا تنفيذ اتفاق السلام إلا أن بعضا من القادة أصحاب الأجندة الحربية يريدون تدمير التحالف ـ بحسب تعبيره ـ، وزاد "نعلن لكم أن قيادة (SSOA) ملتزمة بتنفيذ اتفاقية السلام ومع الشعب الجنوبي".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق