تبرئة اختصاصي نساء وتوليد شهير من ممارسة الإجهاض

الخرطوم: باج نيوز
شطبت محكمة سودانية، يوم الخميس، البلاغات المدونة بحق اختصاصي نساء وتوليد متهم بمساعدة امرأة على الإجهاض.
وتحرم القوانين المحلية المستقاة من الشريعة الإسلامية، عمليات الإجهاض إِلا لدواعٍ طبية.
وشطبت محكمة جنايات بلدية الخرطوم، الاتهام في مواجهة اختصاصي نساء وتوليد متهم بمساعدة امرأة حبلت سفاحاً على إجهاض جنينها، بدعوى عدم وجود بينة ترقى إلى اتهامه، فيما تمت إدانة “4” أشخاص آخرين من بينهم زوجته تحت طائلة مواد في القانون الجنائي.
وجرت محاكمة الطبيب بناء على نصوص في قانون المجلس الطبي السوداني، وقانون الصيدلية والسموم.
ورأت المحكمة في قرارها بأن وجود أدوات طبية ساعة مداهمة المنزل غير كافٍ لإدانة الطبيب، وعمدت إلى تبرئته ورد الأدوات الطبية إليه.
في المقابل، وجهت المحكمة التهم لأربعة أشخاص كانوا في معية الطبيب ساعة مداهمة المنزل، ووجهت تهمة حيازة الخمور للمتهم الأول، وللثاني تهمة إيواء المتهمة الثالثة التي حوكمت بالإجهاض، فيما اتهمت زوجة الطبيب بمعاونتها على الإجهاض عبر تعاطي الحبوب.
وقال ممثلو الدفاع إن موكليهم في القضية غير مذنبين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق