المعالم السياحية في نيوزيلندا

نيوزيلندا

سميت قديماً باسم شتاتن لاندت، وهي إحدى الجزر التي تقع في مياه المحيط الهادئ، وأول من سكنها البولينيزيون الشرقيون الذين وصلوا إليها عن طريق الزوارق، وأعلنت نيوزيلندا نفسها دولة “دومينيون” داخل الإمبراطورية البريطانية في أوائل القرن العشرين، وفي العام 1856م أصبحت البلاد مستعمرة ذاتية الحكم، وعاصمتها هي مدينة ويلينغتون.

تتكون نيوزيلندا من جزيرتين أساسيتين هما الجزيرة الشمالية والجزيرة الجنوبية والعديد من الجزر الصغيرة، وتبلغ مساحة أراضيها 268,021 كم2، ويبلغ عدد سكانها 4,751,385 مليون نسمة وذلك حسب إحصائيات عام 2010م، ويتحدث السكان اللغة الإنجليزية والماورية، وعملتها الرسمية هي الدولار النيوزيلندي.

نظام الحكم فيها ديمقراطي برلماني ملكي دستوري، ويعتمد اقتصادها على القطاع الصناعي التحويلي، وصيد الأسماك، ومنتجات الألبان واللحوم، والقطاع الزراعي، والقطاع التجاري، وقطاع الخدمات، والسياحة، واستخراج الفحم والنفط والغاز، ومن مدنها: أوكلاند، وونيوبليموث، وتاورانغا، ودونيدين، ويلينغتون، وشمال بالمرستون.

السياحة إلى نيوزيلندا

تملك نيوزيلندا الكثير من المعالم السياحية منها:

  • حديقة تونغاريرو الوطنية التي تعتبر من أجمل الأماكن السياحية في العالم كافة، وتحتوي الحديقة على ثلاثة براكين نشطة، وبانوراما ساحرة، وغابات خضراء مطيرة، ومناظر طبيعية جذابة، وشلالات تاراناكي، وأيضاً بعض المناطق الصحراوية القاحلة.
  • منطقة كايكورا الواقعة في منطقة كانتبيرى المطلة على الساحل الشرقى من جهة الجزيرة الجنوبية، وتمتاز بمناخها الرائع، والسباحة مع الدلافين، والمياه المميزة، والبيئة البحرية المتعددة والمتنوعة.
  • نهر فرانز جوزيف الجليدي وهو من أجمل الأماكن السياحية في العالم، حيث يمشي السياح إلى قمة الجبل الجليدي.
  • منطقة روتوروا التي تعد من أهم المناطق السياحية في البلاد، وتقع المنطقة في خليج بلينتى، وتعتبر المنطقة من أكبر المناطق الحرارية على الكرة الأرضية، وتمتاز المنطقة بأنها بكر حيث لا يمسها الإنسان بيده، وتحتوي على الينابيع الطبيعية الحارة، والمدرجات البركانية، والطين الساخن، وبرك الماء الحارة.
  • سماء أوراكي ماكنزي التي تتسم بنقاء السماء من الملوثات لذلك تسمح برؤية النجوم بوضوح، وتحتوي المنطقة على مسارات المشي.
  • حديقة تاسمان الوطنية التس تمتاز بأنها من أصغر الحدائق في نيوزيلندا لكنها الأجمل في البلاد.
  • منطقة كوينز تاون التي تمتاز برياضة ركوب القوارب النفاثة، ورياضة القفز والحبال، والتزلج.
  • برج سكاي تاور الذي يبلغ طوله 328 متر، ويتيح لك البرج مشاهدة المعالم والأطلال.
  • التجمع القبلي روتوروا الذي يعرض ثقافة وفنون نيوزيلندا مع تقديم الأطعمة التقليدية.
  • مضيق ميلفورد الذي يقع في الجهة الجنوبية الغربية من الجزيرة الجنوبية للبلاد، ويمتاز باحتوائه على قمّة الأسد التي تشبه الأسد الجاثم وترتفع 1302 متر، وقمّة ميتر التي ترتفع 1692متر فوق المضيق، وقمّة الفيل التي تشبه رأس الفيل وترتفع عن المضيق 1517 متر.
الوسوم
إغلاق
إغلاق