العفو الدولية: إعدام 7 أشخاص بينهم طفل بجوبا

اتهمت منظمة العفو الدولية، حكومة جنوب السودان، بتنفيذ عمليات إعدام في مواجهة سبعة أشخاص من ضمنهم طفل، وأشارت إلى أن 135 شخصاً آخرين ينتظرون تنفيذ حكم الإعدام عليهم، وكشفت عن أن الحكومة نفذت عمليات إعدام كثيرة هذا العام 2018.

وقالت جوان نيانيوكي مديرة شؤون شرق إفريقيا في المنظمة، إنه من المقلق للغاية أن الدولة الأصغر في العالم قد تبنت هذه الممارسة غير الإنسانية حتى في حق الأطفال، وشددت على أن على الرئيس كير عدم توقيع أوامر الإعدام وإنهاء هذا الانتهاك الواضح للحق في الحياة.

وكشفت المسؤولة أن ما لا يقل عن 342 شخصاً هم حالياً تحت عقوبة الإعدام في جنوب السودان، مشيرة إلى أن في العام الماضي، أعدمت السلطات في جنوب السودان أربعة أشخاص بينهم طفلان.

وأوضحت جوان، يوم الجمعة، أن موجة جرائم القتل التي فرضتها الدولة هذا العام جاءت بتوجيهات من المدير العام للسجون في 26 أبريل 2018، والذي أمر بنقل جميع السجناء المحكوم عليهم بالإعدام في الولايات إلى سجن واو المركزي وسجن جوبا.

وطالبت الحكومة بوقف عمليات الإعدام، وتخفيف جميع أحكام الإعدام إلى السجن، وإلغاء عقوبة الإعدام تماماً.

إقراء أيضا  أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الثلاثاء 27 نوفمبر 2018م
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق