السّياحة العلاجيّة في مصر

مصر

اشتُهرت مِصر منذ القدم بالسّياحة العلاجيّة لما بها من عيونٍ وأنهارٍ ومياه جوفيةٍ ومعدنيةٍ، وبسبب تربتها التّي تحتوي على العديدِ من المواد المعالجةِ للعديد من الأمراض، فتوجد في مصر العديد من العيون الكبريتية التّي تحتوي على الكثير من المعادن الكيميائية الفريدة، والتّي تفوق بها نسبةُ المعادن جميع العيون الكبريتية في العالم، كما تتوفر الطّينة العلاجية حول العيون الكبريتية والتّي تساعد على علاج العديد من أمراض العظام كالرّوماتيزم، والجهاز التّنفسي، والأمراض الجلدية.

توجد في مصر أيضاً العديد من العيون الأخرى العلاجية؛ كحلوان، والعين السّحنة، وعين الصّيرة، والفيوم، والغردقة، وسفاجا، وأسوان، وغيرها الكثير من العيون التّي تشتهر برملها الأسودِ المعالج للعديد من الأمراض الجلدية. أثبتت العَديد من الدّراسات احتواء الكثبان الرّملية التّي تتواجد في الصّحراء المصرية على بعض العناصر المشّعة التّي تساعد على علاج مرض الرّوماتويد، وأمراض العمود الفقري، والعديد من الآلام الحادة، فيمكن طمر الجسمِ بالكثبان الرّملية للشعورِ بالرّاحة الكاملة.

المناطق السّياحية العلاجية في مصر

الوحدات البحرية

هي إحدى أكثر الوجهات السّياحية التّي يقصدها سكان شمال أوروبا للعلاج بالمياه الدّافئة، والعيون التّي تبلغ درجتها 45 درجة مئوية، كما توجد بها العديد من الآبار الرّومانية القديمة كبئر البشمو المشهور بمصدرٍ من المياه السّاخنة، ومصدرٍ من المياه الباردة والذّي يقع في محافظة الجيزة.

آبار بولاق

هي عبارةٌ عن آبارٍ عميقةٍ جداً، فيبلغ عمقها 1000متر، وتصل درجة حرارةِ مياهها إلى 28 مئوية؛ فتحتوي مياهها على العديد من الفوائد العلاجية بالإضافة إلى قدرة الكثب الرّملية النّاعمة التّي تقع حول الآبار على علاج أمراض الرّوماتيزم والتهاب العظام وآلام الغضاريف، وتمّ بناء منتجع سياحي بالقرب من المنطقةِ لتقديم كافة الخدمات للسياح.

منطقة الوادي الجديد

هي إحدى محافظات مصر، فتتميّز هذه المنطقةُ بجوّها الرّائع، وخلوها من الرّطوبة، كما تتواجد بها العديد من الأعشاب الطبيّة والتّي تستخدم لعلاج العديد من الأمراض، كما توجد بعض العيون العلاجية في المنطقة والتّي تصل حرارتها إلى 34 درجة مئوية، وتوجد بها العديد من المعادن المفيدة للجسم.

العيون السّخنة

هي إحدى العيون التّي تقع في منطقة سيوه، فتحتوي على الكثير من المعادن المهمةِ لمعالجة لبعض الأمراض؛ كالصّدفية وأمراض الجهاز الهضمي، وأشهر هذه العيون عين كايغار التي تصل درجة حرارتها إلى 67 درجة مئوية، والتّي تحتوي على العديد من العناصر المهمة كعنصر الكبريت، ويُمكن زيارة العيون السّخنة والمكوث بأحد المنتجعات السّياحية التّي تقع بالقرب منها؛ حيث تُقدّم كافة الخدمات السّياحيةِ بشكلٍ ممتاز.

الوسوم
إغلاق
إغلاق