الرئيس السوداني ينهي زيارة خاطفة لأديس ويتوجه بعد ساعات لبلاروسيا

الخرطوم 8 ديسمبر 2018- انهى الرئيس السوداني عمر البشير، مساء السبت مشاركته في الاحتفال بيوم الشعوب والقوميات الإثيوبي بمدينة جيما، على أن يتوجه بعد ساعات في رحلة أخرى الى جمهورية بلاروسيا.

البشير يلوح بيده بعد وصوله (جيما) الاثيوبية والى جواره رئيس الوزراء آبي أحمد

وقال وزير الخارجية الدرديري محمد احمد في تصريحات صحفية بمطار الخرطوم إن الاحتفال الذي شارك فيه أيضا الرئيس الجيبوتي إسماعيل عمر قيلة؛ كان مناسبة للرؤساء الثلاثة لبحث قضايا الإقليم وآفاق التعاون المشترك؛ فضلا عن أنه شكل مناسبة مهمة للتفاكر حول عدد من القضايا الأفريقية بين وزراء خارجية الدول الثلاث.

وتغيب عن هذا الاحتفال الرئيس الاريتري اسياس أفورقي الذي كان مأمولا حضوره والالتقاء بنظيره السوداني في خطوة لإنهاء القطيعة الممتدة منذ أشهر بعد قرار الخرطوم بإغلاق الحدود الشرقية.

ولم تعرف أسباب غياب الرئيس الأريتيري عن هذه المناسبة.

وأوضح وزير الخارجية السوداني أن الزيارة كانت أيضا فرصة لافتتاح المجمع الثقافي السوداني الأثيوبي والذي قدمه الرئيس البشير كهدية لمدينة جيما؛ " في إطار تعزيز التبادل الثقافي بين البلدين".

الى ذلك يغادر الرئيس السوداني الأحد الى جمهورية بلاروسيا في زيارة تستغرق ثلاث أيام مصطحبا وفدا يضم وزراء النفط والغاز والمعادن والتجارة والصناعة الى جانب وزير الدولة بوزارة المالية ومحافظ البنك المركزي.

وتعتبر بيلاروسيا واحدة من مزودي السودان بالسلاح. وتم توقيع بروتوكول تعاون عسكري يغطي التدريب وتبادل الخبرات ومجالات العلوم العسكرية بين البلدين في 15 يونيو 2006.

ويخضع البشير لمذكرتي اعتقال صادرتين من المحكمة الجنائية الدولية منذ عام 2008 بتهمة الإبادة الجماعية والجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب ارتكبت في دارفور.

وبيلاروسيا ليست دولة طرف في محكمة جرائم الحرب، لكنها ملزمة بصفتها عضوا في الأمم المتحدة بالتعاون مع المحكمة.

إقراء أيضا  زين تحتفي بـ(باج نيوز)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق