الجمهورية الإيطاليّة

إيطاليا

الجمهورية الإيطاليّة هي إحدى الدول الواقعة في الجهة الجنوبية لقارة أوروبا، وتتكوّن هذه الدولة من ثلاثة أقسام أساسية هي الأراضي المتصلة بأوروبا، وجزيرتين منفصلتين عنها هما جزيرة صقلية وجزيرة سردينيا، وتحيط بهذه الدولة جبال الألب من جهتها الشمالية، كما أنّ داخل الجمهوريّة الإيطالية دولتان مستقلتان عنها هما دولة الفاتيكان، ودولة سان مارينو.

التفاصيل الجغرافية لإيطاليا

تُقدر مساحة هذه الدولة بما يقارب ثلاثمائة ألف كيلومتر مربع، وتتميز بتضاريسها المتنوعة؛ ففي جهات الشمات تتواجد جبال الألب التي يصل أقصى ارتفاع لها ما يُقارب 4748 متراً فوق سطح البحر، كما أنّ الجهة الجنوبيّة من البلاد فيها العديد من الريفييرات والخلجان، ومن أشهرها الريفييرا الإيطالية المتواجدة في ليغوريا، وريفييرا الأوتروسكي المتواجدة في توسكانا، كما أن الجهة الجنوبية من البلاد تتكون من العديد من الأنهار أطولها نهر بو وإتشيه ونهر أرنو وتيبر، وفيها أهمّ البحيرات في العالم مثل غاردا ولاغو ماجوره، وبحيرة كومو، وبولسينا، وتراسيمينو، كما أن في البلاد العديد من البراكين أهمها فيزوف وبركان إتنا.

تتميّز البلاد الإيطالية بمناخها المماثل لمناخ البحر المتوسط، أي إنّه حار صيفاً مع رطوبة عالية خاصّةً في تلك المناطق التي تقع بالقرب من البحر، ومعتدل شتاءً مع سقوط الثلوج خاصّةً على مرتفعات جبال الألب ومناطق الأبينيني المتواجدة في الشمال، ويبلغ عدد سكان إيطاليا ما يقارب 60 مليون نسمة، وذلك يجعلها رابع أكبر الدول في الاتحاد الأوروبي من حيث عدد ساكنيها.

أفضل المدن السياحية في إيطاليا

مدينة فيرونا

هذه المدينة ذاع صيتها من بعد قصة روميو وجولييت الشهيرة، كما أنّ لقصة الروماني لارينا دور في شهرتها أيضاً، وتُعرف هذه المدينة بأن فيها أشهر دار للأوبرا على مستوى البلاد، وفيها مقرات لأهم الشركات العالمية، كما أنها كانت مركزاً للبلاد في القرون الوسطى، وفيها الكثير من الأماكن التاريخيّة المهمّة التي تجعل منها وجهةً مثاليّةً للسفر والسياحة، فطبيعتها وجمالها كافيان لجذب آلاف السيّاح القادمين من مختلف أرجاء العالم للتجوّل فيها والعيش لحظات لا يُمكن نسيانها.

مدينة تورينو

زادت شهرة هذه المدينة من بعد قيامها باستضافة دورة الألعاب الأولومبية في عام 2006م، كما أنّها من أشهر المدن الثقافية العالمية، ففيها العديد من المتاحف الشهيرة، كما أنها تحتوي على العديد من المحال التجارية المختلفة التي تلبّي حاجة السياح والزوار للتسوق، وفيها المطاعم العالمية الراقية، وفيها الكثير من المباني التاريخية الجميلة مثل مبنى الباروك، وبعض القصور التي ما زالت موجودةً من الحضارات الماضية، كما أنّها تتميز بوجود العديد من حلقات تعليم الأعمال الحرفية، وفيها الكثير من الأروقة ذات الشكل والتصميم المميز، كما أنها مطلّة على سفوح جبال الألب ونهر بو.

مدينة بولونيا

يُكتب اسمها بالأحرف اللاتينية “Bologna”، تشتهر هذه المدينة بأنها مصدر للجمال، وأكثر المدن ثروةً وفخامة، وتشتهر بفنّ الطهي المميز أيضاً، كما أنها مدينة يسارية، شوارعها مليئة بالمحلات التجارية الراقية، والفن العمراني فيها لامثيل له، حتى أنّ شوارعها تكون أكثر جمالاً عند المشي تحت المطر، وفيها أقدم الجامعات التي أُقيمت في أوروبا، كما أنّها تحتوي على العديد من الأماكن السياحيّة الجميلة؛ كالميادين العامة، والمباني المميّزة، والحدائق والمتنزهات، والكثير من المرافق العامة، وتُعرف هذه المدينة بأنّها عاصمة منطقة إيميليا الرومانية والمتواجدة في الجهة الشمالية لإيطاليا.

مدينة بيروجيا

هذه المدينة تعدّ من أشهر المدن في العالم كونها تضمّ أشهر اثنتين من الجامعات العريقة في البلاد، عدا عن أنّ مهرجان الجاز الشهير يُقام بها في كل صيف، ويقصدها أغلب الأجانب لتعلم اللغة الإيطالية، وهي من المدن الجميلة في البلاد كونها تحتوي على المدينة المسوّرة المطلة على الوادي الكبير، وفيها العديد من أماكن الجذب كالساحة المركزية التي تمّ بناؤها منذ القرن التاسع قبل الميلاد، كما أنّها العاصمة لمنطقة أومبريا

الوسوم
إغلاق
إغلاق