البحر الكاريبي

يعتبر البحر الكاريبي واحداً من أهم الأنهار العالمية وأبرزها على الإطلاق، فهو مسطّح من المسطحات المائيّة كبيرة الحجم. يقع البحر الكاريبي إلى الجنوب الغربي من خليج المكسيك؛ حيث تحدّه من جهته الجنوبية القارة الأمريكيّة الجنوبية، أما من جهته الغربية فتحد هذا البحر أمريكا الوسطى، في الوقت الذي تحدّ هذا البحر من الجهة الشماليّة جزر الأنتيل الكبرى ( هسبانيولا، وجامايكا، وبورتوريكو، وكوبا )، وأخيراً تحدّ البحر الكاريبي الجزر المعروفة باسم جزر الأنتيل الصغرى من جهته الشرقية.
يعتبر البحر الكاريبي واحداً من أكثر بحور العالم ملوحة، كما وتقدّر مساحته بحوالي 2 مليون و 800 ألف كيلو متر مربّع تقريباً. النّقطة الأعمق في هذا البحر الهام هي المسمّاة حوض كايمان، وهذه النقطة تقع بين كلٍّ من جامايكا وكوبا، كما ويزداد عمق هذه النقطة على 7500 متر. قناة بنما هي حلقة الوصل بين كل من البحر الكاريبي وبين المحيط الهادي، هذا وتتفرّع من هذا البحر خلجان متعدّدة مثل: خليج دارين، وخليج فنزويلا، وخليج الهندوراس. المناخ في البحر الكاريبي متأثّر إلى درجة بعيدة وبشكل كبير جداً بالتيارات الخليجية، وهو متأثر أيضاً بالموقع المداري، ومن هنا فإنّ درجة الحرارة في مياه البحر الكاريبي تتراوح بين 21 درجة مئويّة وبين 29 درجة مئوية. تعتبر مياه البحر الكاريبي المركز الّذي تتكوّن فيه الأعاصير التي تضرب نصف الكرة الأرضية الذي يقع في جهة الغرب. الأعاصير تبدأ من شهر حزيران وتنتهي بنهاية شهر تشرين الثاني.
من أهم وأبرز الدول والمقاطعات التي تقع في البحر الكاريبي هي: الباهاما، وجامايكا، وكوبا، وجمهوريّة الدومينيكان، وبورتوريكو، وأنجويلا، والجزر العذراء، وهايتي، وغوادلوب، وباربادوس، وسانت لوسيا، ومارتينيك، ومنتسرات، وغيرها العديد من الدول والمقاطعات المختلفة. من هنا يمكننا أن نلاحظ أنّ الكاريبي ليس بحراً فقط، بل على العكس بل هو اسم لمنطقة بأكملها؛ حيث تطلق تسمية الكاريبي على كلٍّ من البحر الكاريبي ذاته، بالإضافة إلى كافّة الجزر التي تحيط به في منطقة الكاريبي الّتي تتراوح حوالي 7000 جزيرة.
إنّ البحر الكاريبي هو واحد من أهم المناطق التي تقع بين القارتين الأمريكيتين الشمالية والجنوبية، وهما اللتان تعرفان بالعالم الجديد، تضمّ القارة الأمريكية الشمالية دولةً مهمّةً على مستوى العالم، وهما أمريكا وكندا، في الوقت الذي تضمّ فيه القارّة الأمريكيّة الجنوبية دولاً عديدة أكثر من الأمريكيّة الشمالية. تشكّل الأمريكيّتان معاً الطرف الذي يحدّ المحيط الأطلسي، والّذي ينحصر ما بينهما وما بين أوراسيا وأفريقيا.

الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568
إغلاق
إغلاق