الاماكن السياحية المميزة في كوريا الشمالية

كوريا

كوريا هي واحدة من المناطق الجغرافية الواقعة في القارة الآسيوية، وتحديداً في شرق هذه القارة، وكوريا اليوم هي شبه جزيرة تم تقسيمها إلى قسمين رئيسيين هما: كوريا الشمالية، والجنوبية، إلى الشمال الغربي منها تقع الصين، وإلى الشرق تقع اليابان والتي تفصل عن كوريا ببحر اليابان، ومضيق كوريا، أما من الجنوب فتع تايوان والتي تفصل عنها من خلال بحر الصين الشرقيّ، وأخيراً تقع روسيا إلى الجهة الشمالية الشرقية من شبه الجزيرة هذه.

لا يمكن القول أنّ السياحة في كوريا الشمالية خيارجيد لقضاء أوقات جميلة، فكوريا الشمالية دولة غامضة دكتاتوريّة قمعيّة، تعتبر من أسوأ الدول في مجال حقوق الإنسان، ولن يفكّر أيّ عاقل بالذهاب إلى جهنم الموجودة على الأرض، أمّا كوريا الجنوبيّة فهي من أجمل البلاد، وتعتبر مقصداً سياحياً للعديد من سكان العالم.

السياحة في كوريا الجنوبيّة

السياحة في كوريا الجنوبيّة من القطاعات الهامّة والحيوية، ففي العام ألفين واثني عشر زار هذه الدولة ما يقارب أحد عشر مليون زائر تقريباً، مما جعلها تحتل مركزاً متقدماً في قائمة أكثر دول العالم زيارة ضمن العشرين دولة الأولى حول العالم، وغالبيّة السيّاح الذين يزورون كوريا الجنوبية هم من دول ومناطق آسيوية كالصين، وتايوان، وهونج كونج، واليابان.

يتردد السياح الذي يأتون إلى كوريا الجنوبية إلى العديد من المناطق الهامة والمختلفة وعلى رأسها العاصمة الكوريّة الجنوبيّة سيئول والتي تعتبر المدينة العاشرة على مستوى العالم من حيث الحجم والمساحة، وهي المدينة التي فيها تمازَج واختلط الماضي مع الحاضر بصورة فريدة من نوعها، حيث يجد الإنسان في هذه المدينة العديد من القصور التاريخيّة التي ترجع في تاريخها إلى عصور وقرون خلت، بالإضافة إلى العديد من الآثارات والبوابات، والمتاحف الهامّة كالمتحف الوطني الكوريّ، ومتحف القصر الوطنيّ الكوريّ، ومتحف سيئول التاريخيّ، إلى جانب متحف الفن المعاصر، والنصب التذكاري للحرب، وبرج سيئول، وحديقة نهر الهان، وسوق نام تيه مون، وقرية نام سان التقليديّة، والعديد من المعالم والأماكن الأخرى التي لا تقدّر بثمن.

إلى جانب مدينة سيئول يقصد السياح عادة مدينة كيونج جو، والتي تحتوي على العديد من المعالم المميزة هي الأخرى إلى جانب جزيرة جيجو والتي تعتبر منطقة طبيعية جميلة جداً تسلب الألباب، حيث يقدر عدد زوار هذه الجزيرة حوالي سبعة ملايين زائر في العام الواحد فقط.

هذا وتحتل السياحة في كوريا الجنوبيّة أولويّة مرتفعة من قبل الحكومة الكورية، ومن خلال تكاتف العديد من الجهات الحكومية المختلفة، فقد وفرت الحكومة كافة المرافق التي يحتاج السياح إليها أثناء تواجدهم على الأراضي الكورية، بالإضافة إلى توفير كافّة البنى التحتية، والخدمات، والمواصلات، وكل ما يحتاج السياح إليه.

الوسوم
إغلاق
إغلاق