الاحتفال بمهرجان الزهور بالرياض

مهرجان الزهور

يشكّل مهرجان الزهور الذي يُقام في مدينة الرياض في كلّ عام، مرحلةً هامة وحيويّة في المدينة، ليجعل منها مدينة نشيطة، تفوح بعبير الأزهار وأريجها، إذ يفتتح المهرجان أبوابه في شهر آذار من كلّ عام، حيث يبدأ باستقبال زواره اعتباراً من الساعة الرابعة من مساء كلّ يوم، ويغلق أبوابها عند السّاعة الحادية عشر ليلاً .

الموقع

يقام مهرجان الزهور في مدينة الرياض في المملكة العربيّة السعوديّة، في حيّ الجزيرة الموجود إلى الجهة الشرقيّة من مدينة الرياض، عند مخرج ستة عشر، ضمن مساحة من الزهور التي تشكّل سجّادة كبيرة تصل لحوالي خمسة عشر ألف مترٍ مربّع، وتحتوي على ما يزيد عن مليون وخمسمئة زهرة، أمّا المساحة الكليّة التي يُقام عليها هذا المهرجان فهي تبلغ ستين ألف متر مربّع.

يُصاحب هذا المهرجان العديد من الفعاليّة، كمسرح ربيع الأسرة، وأيضاً المسيرة الكرنفاليّة والتي بدورها تضمّ ما يزيد عن ستين شخصيّةً كرتونيّة، وهنالك أيضاً الحديقة الإلكترونيّة، ويُشارك في هذا المهرجان عدّة جهات حكوميّة في الدولة إضافة لإدارات الأمانة الخاصّة بالمهرجان، وأيضاً شركات عديدة ذات تخصّص في مجال الزهور والمهرجانات.

الهدف من إقامة المهرجان

إنّ الهدف من قيام هذا المهرجان إضافة للدور الترفيهي الذي يقدّم للعائلات، هو التوعيّة بالدرجة الأولى حول طرق تصميم الحدائق وتنسيقها، وأيضاً تصميم المواقع الخاصّة بها، وذلك بالأزهار الملوّنة أو حتّى النباتات التي توضع للزينة، إضافة لنباتات الظلّ، وأيضاً تعليم طرق الديكور الداخليّ، وكيفيّة تنسيقها، وما هي الطرق والمستلزمات التي تختصّ بها، إضافة لغرس حبّ النباتات والزهور في نفوس الأفراد، إضافة لإكسابهم خبرات جديدة من أجل تنفيذها ضمن حدائقهم المنزليّة، ناهيك عن الدور المهمّ الذي يلعبه في جذب السياحة للمدينة المقام فيها، وهي الرياض ليكون هذا المهرجان داعماً للسياحة البلد الداخليّة، إضافة للتعرّف بشكل مباشرة على كلّ جديد ضمن مجال النباتات والزهور .

الجهات المشاركة

هنالك جهات وشركات ومؤسّسات عديدة تشارك في هذا المهرجان الذي يُعد الأوّل من نوعه في مدينة الرياض، حيث تأتي مشاركة الجهات الحكوميّة المختصّة بهذا الشأن مشاركةً واضحة وكبيرة، إضافة إلى العديد من قطاعات التعليم في البلد والجامعات، وتُشارك أيضاً المؤسّسات والشركات المتخصّصة في مجال نباتات الزينة والزهور، وأيضاً المؤسّسات والشركات المتخصّصة ضمن مجال التجميل والحدائق، إضافة إلى العديد من المشاتل، وأيضاً المحلاّت التي تُعنى بتنسيق الحدائق، والعديد من المحلاّت التي تبيع الأزهار الطبيعيّة والمجفّفة ولوازمها.

الفعاليّات

هنالك عدّة فعاليّات تُقام في هذا المهرجان، حيث نجد مسرح المهرجان والذي يقدّمه عروضه وسط تجهيزات كاملة من صوت وإضاءة، وفرقة خاصّة لعروض الأطفال، والتي تقدّم الأغاني والمسابقات إضافة لعروض الدمى، نجد أيضاً المسيرة الكرنفاليّة والتي تمثّل مجموعة من الدمى إضافة إلى المهرّجين الذين يقومون بالتجوال داخل موقع المعرض لإضفاء جوّ من السعادة والمرح على الزائرين، كما نجد سجّادة الزهور والتي اشتهر بها المهرجان منذ انطلاقته الأولى، والتي تأخذ كلّ عام شكلاً معيّناً لها، إضافة للفعاليّات الإلكترونيّة التي تضفي جواً ترفيهيّاً بروح تنافسيّة، وغيرها الكثير من الفعاليات التي تزداد عاماً إثر عام.

الوسوم
إغلاق
إغلاق