الأماكن السياحية التي يستطيع السائح من زيارتها والاستمتاع بها في ميونخ

ميونخ

ميونخ إحدى المدن التي تقع في ألمانيا، وهي من أجمل وأهمّ الأماكن السياحية في ألمانيا، حيث تضمّ العديد من المعالم السياحية، التي يأتي السيّاح لزيارتها من مختلف أنحاء العالم، وتحتوي على العديد من المباني والمنازل والمكاتب ذات الطابع الحديث، وتتميّز بوجود العديد من المتاحف والحدائق الرائعة والتي تعدّ من أهمّ المعالم العالمية.

السياحة في ميونخ

ميونخ تضم العديد من الأماكن السياحية التي يستطيع السائح من زيارتها والاستمتاع بها وهي:

  • ميدان ماريا: يتميّز ميدان ماريا بأنّه يقع في وسط مدينة ميونخ، حيث يضمّ العديد من البنايات التي تعود إلى الزمن القديم، ووجود العديد من الكنائس الرائعة والجميلة، ويعدّ ميدان ماريا أساساً لقاعة مدينة ميونخ القديمة والحديثة على حدّ سواء.
  • كاتدرائية السيدة العذراء (كنيسة السيدة العذراء): تعتبر هذه الكنيسة من أكبر وأقدم الكنائس الموجودة في ميونخ؛ وذلك لأنّها تتّسع لأكثر من ألفي شخص، وهي تعود للسيدة المباركة الكاثوليكية كاتدرائية، ويمكن مشاهدة جبال الألب من خلال صعود السلالم الخاصة بالبرج.
  • قصر الإقامة في ميونخ: يوجد هذا القصر في البلدة القديمة لمدينة ميونخ، وبالتحديد في نهاية هذه البلدة، ويعتبر هذا القصر من أهمّ المعالم الأثرية والمتاحف على مستوى أوروبا؛ لأنّه يتميّز بوجود ديكورات داخلية فريدة من نوعها، يحتوي هذا القصر على وجود مائة وثلاثين غرفة، بالإضافة إلى وجود قطع من الأثاث القديم والأثري، والعديد من الفنون والزخارف المنوّعة والأنسجة المختلفة، والتي تعود إلى عصر النهضة، والباروك، والروكوكو، والعصر الكلاسيكي الحديث.
  • المتحف الألماني: يوجد هذا المتحف في مدينة ميونخ، ويعدّ من المتاحف الكبيرة والتي تحتوي على مختلف العلوم والتكنولوجيا على مستوى العالم، فهو يضمّ العديد من المقتنيات والتحف القديمة، ويوجد فيه الكثير من الأشياء التي وجدت لأوّل مرّة على مستوى العالم، كصنع أوّللدينمو كهربائي، وأوّل سيارة وغيرها من الأشياء.
  • الحديقة الإنجليزية: هذه الحديقة أقرب ما تكون إلى قصر الإقامة في ميونخ، وتعد هذه الحديقة من أكبر الحدائق في ميونخ، وتحتوي هذه الحديقة على واحة خضراء، تتميّز بأنّها من أجمل الأماكن، ويستطيع السائح من القيام بالعديد من النشاطات في هذا المكان، كالقيام باستئجار زورق، والقيام بعمل رحلة في الغابة وغيرها من النشاطات.
  • الاستاد الأولمبي في ميونخ: يعود تاريخ هذا الإستاد إلى سنة 1972م، وشهد هذا الملعب موت أحد عشر لاعباً يحملون الجنسيّة الإسرائيلية، وبعد هذه الأحداث تمّ عمل فيلم للحادثة التي وقعت وأطلق عليه اسم “ميونخ”.
الوسوم
إغلاق
إغلاق