أين تقع مدينة تطوان

المغرب

المغرب هي أحد الدول الإفريقيّة، ويحدّها البحر الأبيض المتوسّط من الجهة الشماليّة، والمحيط الأطلسيّ من الجهة الغربيّة، والجزء الأوسط وفي فيما بينهما يقع مضيق جبل طارق، ومن الجهة الشرقيّة الجزائر، ومن الجهة الجنوبيّة موريتانيا، ويوجد ثلاث مكتفات تفصل البلاد عن إسبانيا؛ سبتة، ومليلية، وصخرة قميرة، وتعد البلاد أحد أعضاء الأمم المتحدة، وجامعة الدول العربية، واللجنة الدولية الأولمبية، ومنظمة المؤتمر الإسلامي، والمنظمة الدولية الفرانكوفونية، ومجموعة الحوار المتوسطي، وتصل مساحتها الإجماليّة إلى 710,850 كيلو متر مربع، ويبلغ تعدادها السكّانيّ إلى ما يزيد عن 34 مليون نسمةً.

تطوان

تطوان واحدة من المدن المغربيّة، وتعني ينابيع المياه، ويصل تعدادها السكّاني إلى أكثر من نصف مليون نسمة، وتمتلك مساحة تصل إلى 11.570 كيلو متر مربع، وتعدّ اللغة العربيّة هي السائدة في المدينة، بالرغم من استخدام اللغتين الإسبانيّة، والفرنسيّة بشكل واسع من قبل رجال الأعمال، والنخب الفكرية، ويعتبر الدين الإسلامي هو السائد مع وجود طوائف من الديانات المسيحيّة، واليهوديّة.

موقع مدينة تطوان

تعدّ واحدةً من مدن الجهة الجهة الغربيّة الشماليّة الإفريقيّة الموجودة في بلاد المغرب العربيّ، وتقع غرب البلاد المغربيّة، وهي واحدة من أهمّ الموانئ الرئيسيّة في المغرب المطلّة على البحر الأبيض المتوسط، وتعدّ على بعد أميال قليلة من الجهة الجنوبيّة من مضيق جبل طارق، وعلى بعد 40 كيلو متر من الجهة الجنويّة الشرقيّة عن طنجة، وتنحصر المدينة بين إحداثيات 35° و 34′ باتجاه الشمال، و 5° 22′ باتجاه الغرب.

معلومات متنوعة

تحتوي تطوان على العديد من البساتين المليئة بالبرتقال، واللوز، والرمّان، والسرو، وتحتوي على المنحدر الشماليّ الذي يوجد في أسفل الوادي الخصيب الذي يتدفق من نهر مرتيل مع ميناء تطوان، والشوراع هي إلى حد ما واسعة ومستقيمة، والعديد من المنازل المنتمين إلى الأسر الأرستقراطيّة، وهم أحفاد أولئك الذين طردوا من الأندلس من قبل الإسبان، وتحتوي على الكثير من النوافير المصنوعة من الرخام، وأهم ما يميز البيوت في المدينة بأنّها تكون منحوتة بشكل رائع مصمّمة بأشكالٍ إسبانيّة موركسيّة، والذي يشبه قصر الحمراء في غرناطة، والمناخ في المدينة هو مناخ البحر الأبيض المتوسط، ويكون ماطر خلال فصل الشتاء، وجاف خلال أشهر الصيف.

تعدّ كنيسة تطوان، والسوق الجدي، والقصر الملكي الذي يحتوي على ساحة فسيحه أمامه، والمدينة المنورة هم أهم الأماكن التراثيّة في المدينة، وتوجد المدينة المنورة على قائمة التراث العالمي لمنظمة اليونسكو، ويوجد العديد من المنازل ذات اللون الأبيض في المدينة، ويوجد العديد من الأشخاص الذين يهتمون بصناعة النسيج، والمجوهرات، والجلود، والسجاد.

الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568
إغلاق
إغلاق