أبيات بسيطة

أبيات بسيطة

ترنيمتي أنتِ في ليلي وإصباحيوأُنسُ قلبيَ في عيدي و أتراحي
ونورُ طيفِك في الظلماءِ يُلهِمُنيسِرَّ القصيدِ ويُورِي زيتَ مِصباحي
حبيبتي والنَّوى سهمٌ يُلاحِقٌنيمتى يُكحِّلُ طَرْفي وجهُك الضَّاحي
لهفي على ساعةٍ عَذراءَ تَجمعُناتَشفي عيونًا شكتْ مِن ليل إبراحِ
فتنجلي عن سماءِ الحبِّ مُظلِمةٌكمْ أمطرتني بأنصالٍ وأرماحِ
ويُنعِشُ الوَصْلُ قَلْبَيْنا وقَدْ مُزِجتْرُوحي برُوحِكِ مَزْجَ الماءِ بالرَّاحِ
أسقيك كأسَ الصفا بالشوق مُترَعَةًسُلافَتي الطُّهْرُ والأشعارُ أقداحي
إنَّ الحياةَ بأحبابٍ بهم عُمِرَتْفإن تولّوا غدتْ كهفاً لأشباحِ
ما فَضْلُ دارِ على قبرٍ يجاورهاإنْ عمَّرَتْها جُسومٌ دونَ أرواحِ
إنِّي على حبِّك المعهودِ أُخلِصُهُلا صادقُ النُّصْحِ يَثنيني ولا اللاَّحي
نَقَشْتُ حرفَ الوفا في لوحِ قِصَّتِنافحطّمَ الدَّهْرُ أقلامي وألواحي
أنا التَّعيسُ الذي ما نال بُغيَتَهُقدْ سارَ خَلْفَ الأماني سَيْرَ طَمَّاحِ
كم مَدَّ رَاحًا إلى طَيْفِ الهوى عبثاما عاد منهُ بغير اليأس بالرَّاحِ

إقراء أيضا  تروحـ مابيك روحـ
الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568
إغلاق
إغلاق