ولادة محمد علي باشا

مكان ولادة محمد علي باشا

محمد علي باشا بن ابراهيم آغا القوللي، ولد عام 1869 من أسرةٍ تعود إلى سلالةٍ ألبانية في مقدونيا، توفّي والده وهو بسن الطفولة فرعاه عمّه، وتوفي عمّه فرعاه أحد أصدقاء والده حتى وصل سنّ الشباب، وتعلّم فنون الفروسية، وفنون استخدام السيف، وأظهر محمد علي مهاراتٍ عاليةٍ مما مكنّه من الالتحاق بالجيشِ العثماني.
عند دعوة الباب العالي العثماني لحشد جيوشه لمواجهة الجيش الفرنسيّ في مصر كان محمد علي قد بَلغ الثلاثين من عمره، فانتقلَ إلى مصر كمعاون لرئيس كتيبة، وبعد انسحاب الفرنسيّين من مصر بقي محمد علي في مصر وارتبط محمد علي بعلاقاتٍ طيّبةٍ مع كثيرٍ من المصريّين وكان يحترم ميولهم للحريةِ والاستقلال.
نظراً لنجاح محمد على في عمله وحكمته وذكائه أعجب السلطان العثمانيّ بشخصيّته القياديّة فرقّي إلى عدّة مناصب بشكلٍ سريعٍ حتى أصبح نائباً للسلطان العثمانيّ ثمّ والياً على مصر.

إنجازات محمد علي في مصر

  • كانت أوّل مهمّة وضعها محمد علي نصب عينيه هي التخلّص من المماليك الذين كان لهم نفوذ في بعض مناطق مصر، كما أخضع جميع القبائل للقانونِ، فعمّ الأمن والاستقرار في ربوع البلاد.
  • والمهمة الثانية التى عمل عليها محمد علي هي بناء قوةٍ عسكريةٍ قادرةٍ على حماية مصر من أي اعتداء خارجيّ فعمل على تأسيس أول قوةٍ عسكريةٍ نظاميةٍ.
  • عمل اصلاحاتٍ داخليةٍ لتعزيز الأمن والاستقرار في البلاد.
  • أنشأ المدارس ونشر التعليم وأرسل البعثات إلى أوروبا لتلقي العلوم الحديثةِ.
  • طوّر أنظمة الريّ مستفيداً من مياه نهر النيل فاتّسعت الرقعة الزراعية وزاد الإنتاج.
  • قسّم الأراضي إلى وحدات أو مناطق وحدد أنواع الزراعة فيها ووزّعها على الفلاحين.
  • أدخل بعض أنواع الزراعات التي كانت غير معروفةٍ مثل زراعةِ القطنِ وقصب السكر، هذه المحاصيل أصبحت توفّر للخزينة نسبةً كبيرةً من إيراداتها مما مكّن الحكومة من القيام بالإصلاحات.
  • عمل محمد علي على بناء قوة عسكرية وأَسطولٍ بحري مما ساعده على خوض معارك خارجية كان أولها حربه على الوهابين في الحجاز ونجد وانتصر عليهم وضم البلاد إلى حكمه.
  • استغلّ رغبات الشعب المصريّ في الحصول على الحرية والاستقلال فحارب العثمانيين في سوريا ومناطق أخرى وضمّها لحكمهِ.

توفي محمد علي عام 1848 م بعد أن نقل مصر نقلةً حضاريةً كبيرةً وما زالت آثار أعماله ماثلةً للعيان مثل التُرع وأنظمة الري الأخرى، ومن حقه أن يلقب بعزيزِ مصر.
دخل محمد علي مصر ضابطاً صغيراً أثناء الحملة العثمانيةِ التي دخلت مصر لطرد الفرنسيينَ من البلاد، وخرج الفرنسيون وبقي محمد على يرتقي في السلّمِ الوظيفي إلى أن أصبح حاكماً لمصر.

الوسوم
إغلاق
إغلاق