وكومنت – No comment – فنتازيا خيالي

ارفع حاجباً واخر لا .. لادخل في اجواء ما اكتبه لعلني اشعر بقليلاً من الإطراب
لما اشعر به من ضوضاء في محيطي رغم الهدوء الذي اتمتع به في غرفتي الان
ها انا من جديد اتربع على عرشي الخاص اضع يدي على الكيبورد من جديد
لاذكر بعضاً من المؤرقات وأفسر واستفسر وأرمي حرفاً كالحجر لعله يصيب راس الحقيقه
في بعض الاحيان عندما اكتب استنتج وكـآني اصحو من نومي اتذكر كونان حينها كيف يفكر .. منطق غريب لكنه موجود
سؤال .. اسئل به نفسي لعلها تجيب
ماذا تعني كلمه… كومنت ؟ تعني تعليق مثل ما يعلم البعض منا

لكن ؟ ان استمعنا لكلمه ( نو كومنت ) او No comment

هل يتغير المعنا ؟ بكل تاكيد .. تعني لا تعليق
لا اريد ان اطيل في هذه الدائره لانها مجرد معلومه بسيطه ليفهمني من يتابعني
لعلها مقبلات ما قبل الطرح اقصد الوجبه الرئيسيه التي سوف اكتب عنها .. الكومنت الخاص بي

لنطرح مثالاً بسيطاً
ان استمعت لأمك ذات يوم تقول لك ابني انا لا احد يحبني ؟
ماذا يدور في ذهنك حينها ..!! بكل تاكيد سوف تقول امي .. ماذا عني .! فـ انا احبك ووجدت في هذه الحياه لكِ اكون بجانبكِ دوماً
فـ تجد ان حاجبيها ارتفعا الى الاعلى وتقول لك ( نو كومنت )
ماذا تعني هذه الام ؟؟
لماذا قالت لا تعليق والتعليق يجب ان يكون موجوداً في هذه النقطه
هل هذه الام لا تحتاج لمحبه ابنها لها ؟؟

حسناً …

لندخل في مثال اخر لعله يكون تعبيراً افضل لما اقوله

شخصاً يقف امام البحر مع حبيبته وتشكي له همها
فـ يقول ما دوري في حياتك هل لي قدر من التعويض لكِ عن ما تشكين به ؟
اوا لم اطفي لمسه في حياتك العاطفيه التي تشكين منها حالياً
لماذا اتواجد في حياتك ان لم اقدم لكِ شياً من ما تفتقدينه
فـ تجيب .. نو كومنت .!!
فـ يكون جوابه وصل الكومنت ..

إقراء أيضا  كلمات اغنية يا طيبة كاملة

في اعتقادي لو كنت مكانه لاغرقتها في البحر ولما ندمت على ذالك
واخرجتها قبل ان تغرق لاستمع للكومنت ثم اغرقها من جديد

يجب ان يكون لك تعليقاً في حياتك
تعليقاً بـ نعم
تعليقاً بـ لا
تعليقاً تعبر به عن ذاتك ليفهمك من حولك
ان لم تملك التعليق فـ انت انسان ميت ولكنك تتنفس
لما العيش ان لم يكن لنا تعليقاً نحرك به جموداً يقف منتظراً للاستماع
لا ضرر ان كان التعليق قوياً لشخص الذي يقف امامنا
قد يحتاج هذا الشخص لسماع ذالك من تعليق ليصحو من غيبه

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق