وفد من الحركة الشعبية يصل أديس أبابا لكسر جمود المفاوضات

الخرطوم 27 نوفمبر 2018 ـ قالت الحركة الشعبية ـ شمال، بقيادة عبد العزيز الحلو، الثلاثاء، إن وفدا منها وصل إلى أديس أبابا والتقى رئيس الآلية الأفريقية رفيعة المستوى ثابو امبيكي في محاولة لكسر جمود المفاوضات.

الأمين العام للحركة الشعبية – قيادة (الحلو) .. عمار أمون ..صورة تعود للعام 2014

وبحسب بيان للمتحدث باسم وفد الحركة إلى العاصمة الإثيوبية الجاك محمود فإن الوفد وصل، مساء الإثنين، بدعوة من الوساطة الأفريقية لعقد لقاءات تشاورية تهدف الى محاولة كسر الجمود وإحياء عملية التفاوض.

وباءت أكثر من عشر جولات تفاوضية بالفشل بين الحكومة السودانية والحركة الشعبية ـ شمال، التي تقود تمردا في منطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق منذ يونيو 2011.

والتقى وفد الحركة فور وصوله أديس أبابا امبيكي وطاقمه، وأفاد البيان أن اللقاءات التشاورية ستتواصل بلقاء الوفد عدد من المبعوثين الدوليين على هامش الاجتماعات مع الوساطة.

ويقود وفد الحركة السكرتير العام للحركة الشعبية عمار آمون دلدوم. ويضم كل من: عبد الله إبراهيم عباس نائب رئيس الوفد، كوكو محمد جقدول، أبكر آدم إسماعيل، سيلا موسى كنجي، الجاك محمود أحمد الجاك، إدريس النور شالو، كوتي أرنستو أفجان، ناشون زكريا إيبي وجمعة إدريس كوكو.

وكان وزير الإعلام والاتصالات المتحدث باسم الحكومة بشارة جمعة أرور قد قال في تصريح لوكالة السودان للأنباء، الإثنين، إن السودان يؤكد التزامه الكامل وتمسكه بخارطة الطريق الموقعة فيما يلي النيل الأزرق وجنوب كردفان والحوار السياسي مع كافة الأطراف الموقعة على الخارطة المقدمة من الآلية الأفريقية رفيعة المستوى بقيادة ثابو امبيكي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق