وعزي نفسي ان قبلت ماعزيتها – سلسلة جرح

ها نحن نعود من جديد مدونتي العزيزه ارجوك لا تنظري ألي ضاحكه شامته فـ انتي من اذهب أليه في اوقات خيبات الامل

والانكسار والضيق والألم مثل من يكتم بقلبه ف يقصد جبلاً شاهقاً عالياً جداً ويتسلقه حتى النهايه فـ يصرخ في اعلى قمته

ودموع عينيه تذرف بكثافه ويشكي لسحاب كربه ويرمي من اعلى ذالك الجبل قسوه ايامه وقسوه الدنيا بأسرها

كم من وعودً وعدت بها ولم اجد الا غبار في هواء اشبه بساكن فـ صنعت بي حالاً ان وعدي وعد واجباً علي ان أفي به مهما كان صعباً  ومع هذا لا استطيع فـ اختلطت بناس حتى اني وجدت ان الوعد مجرد كلمات تقال لتقرب

كم من المرات وعدت وإخلف بي منذو ان كنت صغيراً كنت اوعد عند نجاحي باشياء كثيره يصدقها عقل ولا يصدق فـ كبرت ولم يتغير الحال كثيراً

مؤسف جداً اني في الاصل لم اهتم كثيراً فـ اعلم مسبقاً ان الانسان مجرد لسان وان اللسان اقوى من السحر لم يعد سحر اللسان يأثر بي لكثرت ما اسمع

جميل ان تعد شخصاً ولو لم تقدر ان تفي بوعدك له وهدفك من البدايه ان تسعد قلبه ولكن بهذه الطريقه سوف تجلب له التعاسه اكثر

 وعدت ان اكون افضل الناس ولم اكن

وعدت ان يقف معي كل من قدر وقفاتي معه / ولم يقف احد

وعدت ان اذهب للقمه ببساط الريح ولم اصعد سلماَ واحداً للاعلى

ها انا اجني وعوداً كانت تقال .. اقف وحيداً في موقع كبير

حياتي الاجتماعي ..

الكتروينه ..

عاطفيه

وعوداً .. وعوداً .. وعوداً

ههه .. يؤسفني اني اعلم انهم لا يعلمون بعلمي بأنهم يكذبون وأني اهز برأسي وهم لم يصدقون , وانا ايضاء لم اكن اصدقهم

 حان الوقت لكِ اقول يكفي أقولاً لا تسمن ولا تغني من جوع

لم اطرح مقالي ي مدونتي لأشكي شخصاً بعينه لا والله ..

مللت وعوداً

من عائلتي ’

اصدقائي

واعز الناس لي

وأني ذو علمَ بما يدور حولي وما يحاك لهذا دائماً ما اكون حزيناً جداً لعلمي بملابسات أمراَ ما يصدمني

في كل ليله ,, او ليلتين , او اسبوعَ

لو كنت ..

لو كنت املك مالاَ من جيب لا يفرغَ لما استمعت لوعدً يوماً فـ سوف اكون قادراً على ان اشتري الفعل بمالي كيف لا , أن كانت العواطف الكاذبه تشتراً بالمال

فلا فرق بين وعدً محب كاذب ومشاعر محبه كاذبه بفعل صادق ’ عجب

لو كنت املك صديقاً يسمع لما احتجت لاكون هنا اكتب ما يسئ لاعماقي وانثر دمعاً مالحاً يحرق جروحاً منها من كاد ان يشفى ومنها الجديد

لو كنت اقول كفى وعوداً فلن تصدقو معي قولاً ولم احسن النوايا رغم تلميحي الدائماً لهم لما كان هذا هو الحال

الغريب في الامر دائماً ما اقوم بـ أشارات التلميح

( مشكور وادري بك وقد الشدايد قول وفعل )

( مخلينك للكبير ي ضي عيني )

( هذا العشم ان جا وقت حاجتي متاكد انك قدها)

نعم كنت اكذب لاني اعلم انهم يكذبون ولكن كذبي ارحم فـ مجرد تسكيت لهم ولم اقوم بوعد ابداً

ولن اعد احداً ابداً وكل من وعدني بأمر ماً وجعلها رماداً اقسم بمن اعزني أني لن افي له بوعدَ ولاصدم الكاذب بكذبه

هذه هي النهايه طبع بني البشر منافقه ووعود كلمات كلمات كلمات ..

والمصيبه يحاسبونك ’ ي حرقت قلبي /

على ما تحاسبون !؟

انا من يفعل ,, وانتم تتكلمون .!

شتان ما بين الاثنين ’

وعزي نفسي ان قبلت ماعزيتها

اسدلت الستار عن فتره اختبارات وضعتها طويله وشاقه لي ولغيري من الناس

حتى احصل على من يصدق قولاً وفعلاً ومن يضع يده على ظهري بوعد ويدفعني للامام فـ يخذلني ويرحل

ووجدتهم كثر للاسف ها انا وحيداً قد استمع لاصوات بعيده قليلاً من منَ يحاولون الاجتهاد معي بقدر الاستطاعه وبمجهودَ خجول

سوف اقف واجعل ظهري لهم دائماً مثلما فعلو معي وأدارو ظهورهم لي

مخيب للامل .. ان تجد ظهر شخص لك ولا ينظر اليك وفي نفس الوقت يقول لك استمر انا معك ,, آآه يكذبونَ وآمام ناظري

فـ ما يكون بي الا ان اضع يدي في جيبي واكمل ذالك المشوار الطويل وانا ابتسم ابتسامه جانبيه يقودني غروري بما اعلم به

لأن اكون ضعيفاً لهذه لمواقف حان الوقت ان اعود درعاً يخفي بركانً من المشاعر خلفه

واجعل كل من ينظر الي لا يعلم ما بي ناعس العين غامض الملامح ’

 اخفي

تعاستي

 وسعادتي

 خيانتي

ووفائي

حقدي

وحبي

ذالك افضل لي جميعاً ثغرات أمنيه في جسد البشر ان تم ترقيعها ً سوف اكون افضل حالاً

اربع ايام وانا اقوم بترقيع حمايه جهازي الحاسبي حان الوقت لاقوم بذالك في داخلي ايضاً

سوف اكون افضل حالاً

لان اكون سعيداً ولكني لان اكون حزيناً / عادي ,’

هي كذا عادي

اسف .. لك من وعدني ولم يكن قادراً على الوفاء لي

ولكل من ادعاء لي في يوم انه خلفي يقف دائماً ليساند ولم اجده

ولكل من حاول اقناعي اني استحق ان اكون في مكان افضل

اسف لمن كنت له أب في يوم وأخ كبيراً يستشيره في اتفه اموره

وان غبت عنه عاتبني طويلاً يريد مني الاستماع ولم يشاء في يوم ان يكتشف قولاً اخفيه بداخل ظلمه صدري

 اسف لكل من قلت له كلمه حق لفعل طلب به حكمي فـ رحل لان حكمي لا يواكب اهوائه

اسف لم اكن الشخص المثالياً في يوم

اسف الذنب ذنبي .

انا من فتح ذالك الباب الضيق لكم , لم اقوم بقفله حتى اخرس افواهاً اعلم بعجزها مسبقاً

اعتذرً احباي ’

سوف اواصل مسيري بكم وبدونكم

اللهم لا تجعل لي حاجه الا لك سبحانك

 

إقراء أيضا  كلمات الاغنية الرومانسية 3 دقات كاملة
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق