وسائل حماية البيئة

المحافظة على البيئة من متطلبات حياتنا اليومية للحد من التلوث البيئي و لكي لا يحدث خلل مناخي وبيئي فلابد من متطلبات للحفاظ على البيئة وهى في المجمل مسئولة حكومية من خلال الحد من المشاكل الكبرى الناتجة عن تلوث الهواء والمياه والتخلص من المخلفات من المصانع والشركات والهيئات الحكومية ولكن هناك دور على الفرد أيضا للحد من مشاكل تلوث البيئة وهى من مسئوليات الحكومة بشكل ارشادي ولكن في الوطن العربي كثيرا ما نهمل الجزء البيئي لذلك نبحث بشكل فردى عن طرق لحماية البيئة فيما هو متاح لدينا دون الإمكانيات الكبرى التي تحتاج إلى سلطات ومسئوليات وإليكم أهم الأمور التي يجب إتباعها في المحافظة على البيئة وأهم تلك الأمور هي مصادر المياه بعدم إلقاء القاذورات فيها أو توجيه الصرف المنزلي إلى مصدر المياه وإلقاء المخلفات فيها للحد من تلوثها والحفاظ عليها لأن الماء في المستقبل العاجل سيصبح مشكله في توافره بسبب كثرة العدد ونضوب المصادر وكذلك عملية الإسراف في المياه من المشاكل التي تؤدى إلى نضوب المصدر وقد يركن البعض إلى عملية التحلية والتنقية للمياه الملوثة وخاصة مياه الصرف الصحي وهذا أمر خاطئ تماما لأن تكلفة التحلية عالية جدا وتحتاج لوقت ولمساحة كبيرة فلذلك لابد من الاقتصاد في المياه قدر الاستطاع وذلك له دورا في التوعية والتثقيف لمن حولك لعملية ترشيد استخدام المياه وكما ورد في الحديث الشريف روى الإمام أحمد (6768) وابن ماجة(419) عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرِو بْنِ الْعَاصِ رضي الله عنهما (أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَرَّ بِسَعْدٍ وَهُوَ يَتَوَضَّأُ فَقَالَ : مَا هَذَا السَّرَفُ يَا سَعْدُ ؟ قَالَ : أَفِي الْوُضُوءِ سَرَفٌ ؟ قَالَ : نَعَمْ ، وَإِنْ كُنْتَ عَلَى نَهْرٍ جَارٍ).

فلقد حثنا دينينا الحنيف على عدم الإسراف في الماء لما له من أضرار مستقبلية قد لا نستشعرها للوهلة الأولى ولما لأهمية المياه في حياتنا ومن الأشياء السلبية التي يجب تجنبها مخلفات المصانع من المواد الكيمائية والبترولية والتي يجب إعدامها بطريقة سليمة عن طريق وزارة البيئة وإشعال الحرائق في المخلفات يحدث ضررا مناخيا عاليا كما في مصر من حيث عملية حرق قش الأرز وذلك يرجع للحكومة في سن القوانين التي تجرم الفعل ودورنا فى الإبلاغ الفوري عند رؤية ذلك وكذلك التخلص من الحيوانات النافقة في الطرق وخلافه ولكن يجب التخلص منها بطريقة سليمة عن طريق دفنها مع الحد من إلقاء القاذورات في غير أماكنها للمحافظة على بيئة نظيفة وأيضا من الأمور الشخصية يجب الحرص على دخول الشمس جميع أرجاء المنزل للتخلص من الميكروبات والحد من انتشارها، وأهم وسيلة للتخلص من النفايات تساعد البيئة وتحافظ عليها هي تكريرها وتدويرها بحيث لا تصبح عبئا على الكوكب، وهذا ليس أمر مستحيل ولا هو صعب ولكنه ينقصنا الإدراك الكافي لمدى السوء الناتج عن عدم العمل به.

الوسوم
إغلاق
إغلاق