هل سنغافورة دولة مسلمة

دولة سنغافورة

تقع جمهوريَّة سنغافورة في جنوب شرق آسيا، وهي جزيرة صغيرة تبلغ مساحتها حوالي 719 كيلومتراً مربّعاً، ويبلغ عدد سكّانها حوالي خمسة ملايين ونصف حسب تعداد عام 2013م. خضعت دولة سنغافورة للاستعمار البريطاني عام 1819م، وكانت قاعدةً للأسطول البريطانيِّ أثناء الحرب العالميَّة الثَّانية، ثمَّ استقلَّت عام 1963م، وتوحَّدت مع دولة ماليزيا.

انفصلت دولة سنغافورة عن دولة ماليزيا بعد تصويت البرلمان الماليزيِّ على طردها من الاتِّحاد، وأُعلنت جمهوريَّةً مستقلَّةً في التَّاسع من أغسطس من عام 1965م، وتولَّى يوسف بن إسحق -وهو أوَّل رئيس لجمهوريَّة سنغافورة- رئاسةَ الجمهوريَّة، وتولَّى لي كوان يو رئاسة الوزارة، وكانت حينها بلداً فقيراً ومحدود الموارد.

السُّكَّان في دولة سنغافورة

شعب سنغافورة هو مجموعة غير متجانسة من أصول متعدِّدة هاجرت إلى سنغافورة من البلاد المجاورة، ويشكِّل الصِّينيون معظم السُّكَّان بنسبة تصل إلى ثمانين بالمئة، كما يضمّ الهنود والمالاويين، واللُّغة الماليزيَّة هي اللُّغة الرَّسميَّة في البلاد، ويتحدَّث السُّكَّان فيها بأربع لغات هي: الإنجليزيَّة، والصِّينيَّة، والماليزيَّة، والتاميليَّة.

الأديان في دولة سنغافورة

تُقرُّ دولة سنغافورة بحريَّة الأديان، كما أنَّها تقوم على مبدأ فصل الدِّين عن الدَّولة، وتحتوي على العديد من الأديان؛ بسبب تعدّد الأعراق فيها، ويعتنق غالبية السُّكَّان فيها الدِّيانة البوذيَّة بنسبة تصل إلى 33%، وتَأتي المَسيحيَّة في المرتبة الثَّانية من حيث عدد المُعتنقين في البلاد، وفي الدَّولة عدد من المسلمين من أصول ماليزيَّة أو هنديَّة، وتبلغ نسبة المسلمين في سنغافورة حوالي 15%، وتَحتوي الدَّولة على عددٍ من المساجد، ومن الدِّيانات الأخرى في الدَّولة: الطَّاوية، والهندوسيَّة، بالإضافة إلى عددٍ من اللَّادينيين.

معلومات عن دولة سنغافورة

المُناخ في سِنغافورة استوائيٌّ حارُّ ورطب، ودرجة الحرارة فيها ثابتة تقريباً طوال العام، وتَهطل الأمطار فيها بشكلٍ وافر على مدار العام، وعملتها هي الدُّولار السّنغافوري، وعاصمتها هي مدينة سنغافورة، ويمثِّل الأسد ميرليون الشِّعار الرَّئيسيَّ للبلاد منذ عام 1986م، وهو عبارة عن أسد بجسد سمكة.

يَعتمد اقتصاد سَنغافورة على التِّجارة بشكل أساسيّ، كما تعتمد على السِّياحة بشكل كبير، ويعمل معظم السُّكَّان فيها في مجال التَّصنيع، وتعدُّ من أغنى دول العالم، ومع أنَّها من الدُّول المرتفعة في تكاليف المعيشة، إلَّا أنَّها من أفضل المُدن في المعيشة في قارَّة آسيا، كما أنَّ دخل الفرد فيها مرتفع جدَّاً، ونسبة البطالة فيها منخفضة جدَّاً لا تتجاوز 2%.

تتمتَّع دَولة سنغافورة بقدرعالٍ من الأمان والرَّفاهيَّة، ومعدَّل الجريمة فيها منخفض جدَّاً، وتحتوي شوارعها على الكاميرات في كلِّ مكان، وهي من الدُّول الحريصة جدَّاً على النَّظافة، كما أنَّ التَّدخين يُمنع فيها في الأماكن العامَّة، وقد تَصل فيها غرامة التّدخين في الأماكن العامّة إلى 350 دولاراً أمريكيَّاً.

الوسوم
إغلاق
إغلاق