هل أنتِِ حقاً منتظمة؟! 2019

– قبل أن تبدئي بعملك فاءنك عادة :
1- لاتقومين بشئ محدد.
2- ترتبين الملفات والأوراق التي أمامك لتستطيعي العمل .
3- لاتستطيعين إن تعملي بمكان غير مرتب فترتبين ماعلى المكتب كاملاً ثم تبدئين العمل .
2-أذا لم تستطعي إن تنتجي عملاً في الوقت والساعه المحددين فانك :
1-تقلقين لذلك .
2-تبذين جهداً حتى تنتهي من العمل بسرعه على الرغم من كل شئ.
3-تنسبين التأخير على الظروف .

3- إذا وصلت البيت ووجدت ضيوفاً يزورنكم ومعهم أطفال وقد قاموا بتغيير نظام البيت فانك :
1- لاتأبهين لذلك ابداً.
2- تنزعجين ولكن لاحيله بيدك إلى إن يغادروا .
3- تنزعجين جداً وتبدئين حالاً باعادة كل شئ إلى وضعه .

4-عندما تكونين مدعوه إلى سهره أو مناسبه فهل :

1-أنت جاهزه قبل الموعد المحدد.
2-تكونين جاهزه في الموعد المحدد دون أي مشكله .
3- يضطر الآخرون دائماً إلى انتظارك .

5- دخلت مؤسسه ما لتقومي ببعض المعاملات الرسميه فان أول ما يلفت انتباهك :

1-لاشئ إلا معاملتك التي أنت قادمه من اجلها .
2-أناقة الموظفه ومستوى عملها .
3-نظافة وترتيب المكاتب والنظام بالمؤسسه وانضباط موظفاتها .

أنتِِ حقاً منتظمة؟! 376955567.gif

6-كان عليك فرز كمية من الأشياء كالجرائد ثم ترتيبها فانك من النوع الذي :
1-يرتبها شيئاً فشيئاً بلا مشاكل كل أسبوع .
2-يؤجل حتى تجتمع شهرياً ثم تتخلصين منها دفعة واحدة .
3-يرتبها مباشرة كل يوم .

7-عندما تعودين إلى البيت وتغيرين ثيابك فانك :
1-ترمين كل شي بعشوائيه وتدعين الترتيب لغيرك .
2-ترمين كل شي على السرير وعندما ترتاحين تعيدين كل شأ لمكانه .
3-تحرصين كل الحرص على وضع كل شي في مكانه وبترتيب.

8-إذا كنت في عمل فهل تميلين إلى :
1-الانغماس في التفاصيل .
2-الاهتمام بالتفاصيل .
3-اعتبار التفاصيل ثانويه .

9-عندما تبدئين عملاً كبيراً :
1-فهل تعتقدين أنها مهمة مضنيه حقاً .
2- تحتاجين إلى وقت كثير لكي تجعلي كل شي على مايرام .
3-تصغين أسلوباً لذلك فتباشرين العمل بالترتيب والمنهجيه .10-

هل غرفتك من حيث التنظيم بشكل عام :
1-تعمها الفوضى .
2- مرتبه نوعا ما لوكنها توحي بان بعض الاشيائ على الارض .
3- مرتبه تماماً فكل شي في مكانه .

11-عندما يجب عليك العمل متعاونه مع احدهم فهل ذلك :
1-يشكل لمشكله .
2-ترضين بذلك بجهد .
3-تحبين ذلك بعد وضع نظام وقوانين للجميع .

12-عندما تبحثين عن أي شي في بيتك :
1-تعرفين غالباً أين هو .
2- تجدينه بعد تفكير طويل وعصر للذاكره .
3- ليس لديك ادنى فكره عن المكان الذي يمكن إن توجد فيه .

الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق