“هذه”..كانت آخر كلمات خاشقجي

السودان اليوم:

قال مصدر مطلع على التحقيقات لـ “سي ان ان” الأمريكية، إن الكلمات الأخيرة للإعلامي السعودي جمال خاشقجي قبل مقتله في القنصلية السعودية بإسطنبول في 2 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، كانت “لا أستطيع التنفس”.

وأضافت “سي ان ان” في خبر نشرته الاثنين، نقلًا عن المصدر، “من الواضح أن عملية القتل لم تكن محاولة خرقاء بل تنفيذا لخطة أعدَّ لها مسبقا لقتل خاشقجي”.

ولفت المصدر أن خاشقجي “كافح” ضد المجموعة الساعية لقتله، وأنه قال “لا أستطيع التنفس” 3 مرات، قبل أن يسمع “صوت تقطيع جثة خاشقجي بمنشار” وفق التسجيلات الصوتية.

وأضاف المصدر أن الشخص الذي قطع جثة خاشقجي، نصح بقية أفراد المجموعة بالاستماع إلى الموسيقى للتغطية على صوت التقطيع.

وقال المصدر إن نص التسجيلات يشير إلى إجراء عدة اتصالات تليفونية للإبلاغ بالتطورات.

والثلاثاء الماضي، عقدت مديرة المخابرات المركزية الأمريكية جينا هاسبل، اجتماعات مغلقة، مع أعضاء لجنتي العلاقات الخارجية والقوات المسلحة في مجلس الشيوخ، لتقديم إفادة حول مقتل الصحفي السعودي خاشقجي، بقنصلية بلاده في إسطنبول، في 2 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وأثارت جريمة قتل خاشقجي، غضبًا عالميًا ومطالبات مستمرة بالكشف عن مكان الجثة، ومن أمر بقتله.

وبعدما قدمت تفسيرات متضاربة، أعلنت الرياض أنه تم تقطيع جثة خاشقجي، إثر فشل “مفاوضات لإقناعه” بالعودة إلى المملكة.

وأعلنت وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (سي آي إيه)، مؤخرًا، أنها توصلت إلى أن “قتل خاشقجي كان بأمر مباشر من بن سلمان”.

لكن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، المرتبط بعلاقات وثيقة مع الرياض، شكك في تقرير الوكالة، وتعهد بأن يظل “شريكًا راسخًا” للسعودية.

الاناضول

إقراء أيضا  شاهد محكمة يقلب موازين قضية “عاصم عمر”
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق