نصائح للمتاخرات عن الزواج 2019

معلومات رأيت انها قد تفيد اي فتاة تـاخر زواجها

فنقلتها اليكم

أولاً :

التأخر في الزواج إذا لم تتسببي فيه ؛ فأنت بإذن الله مأجورة إذا صبرتِ وقمتِ بالأسباب الشرعية

من طلب الزواج بالطرق المشروعة , وبنية صالحة , وتسببك فيه يكون برفضك لمَنْ يتقدم لك

دون سبب مقبول , أو رفضك للزواج كليةً بالمخالفة للأحاديث الثابتة .

ثانيـــــاً :

لابد أن تكون نظرتك أوسع وأشمل , فالحياة رحبة , وبشيء بسيط تستطيعين أن تدعمي نفسيتك

وهو أن هذه الحياة أكبر من أن نحزن لأمر ليس بيدنا , فهل تعلمي أن هذا الحزن واليأس

يمنعك من أساسيات في حياتك وأهمها : العبادة لله لأجل العبادة وإبتغاء الأجر والثواب من الله

رغم أن هذا الحزن لسبب مجهول بالنسبة لك , وقد يكون زواجك بعد فترة وجيزة وأنتِ لا تعلمي

ثم انظري إلى من حولك ممن هم دونك واحمدي الله .

ثالثـــــاً :

بعض الأخوات تقصر في العبادة , وهي الغاية من خلق الإنسان , بل بعضهن ـ هداهن الله ـ

تجعل العبادة وسيلة لتحقيق الزواج فقط , وهذا لا ينبغي في العبادات , بل الواجب أن تكون العبادة

إبتغاء لرضا الله تعالى والحصول على الأجر منه , ولا يمنع بعد ذلك من طلب تيسير الزواج

ولذا من غير المقبول أن تكون الفتاة مصرة على المعاصي وتكون لاهية عن الله تعالى

ومع ذلك تلوم وتتسخط على وضعها, وهي عاصية لربها, ثم تدعو ولا يستجاب لها

وقد ثبت في الحديث أن إصلاح الشخص لما بينه وبين ربه شرط لإجابة دعوته

فهل تساءلتِ يوماً عن وضعك مع عبادة ربك , وتنفيذك لأوامره ؟!

ـ هل نظرتِ إلى صلاتكِ؟!

ـ هل نظرتِ إلى حجابكِ؟

ـ هل تفقدتِ حالكِ مع الله؟!

كذلك : من المهم للجميع التفقه في أمور الشرع وقراءة بعض الكتب الشرعية والدعوية

إقراء أيضا  أنواع رجال تكرههم المرأة 2019

واستماع الأشرطة والإستفادة قدر الإمكان من ذلك ؛ لأن هذه الأمور لها فوائد أخرى

بالإضافة إلى الأجر المترتب عليها , فهي تفيد الشخص في إحساسه بالرضا عن نفسه

ومعرفة دقائق العبادة والحِكم منها وربط العبادة الظاهرة من دعاء ورقية بالعبادة القلبية .

رابعــــاً :

إحسان الظن بالله تعالى , وعدم التسخط , وعدم محاولة اللجوء إلى بعض المعتقدات الباطلة

والتي تدعي أنها قد تعين على الزواج , والحقيقة أنها تعكر صفو الرضا بالقضاء والقدر

والمساس بهذا الجانب خطير مهما دق أو صَغُــر , وليكن إعتمادك الكلي على الله تعالى

مع بذل الأسباب الشرعية المعروفة دون الأسباب الروحية الأخرى والتي تناقض هذا المبدأ .

خامسـاً :

عدم تعليق تأخر الزواج على أسباب موهومة تزيد من العبء النفسي ولا تزيله

ثقــــي بالله تعالى وتوكلي عليه وخذي بالأسباب الشرعية المعتبرة .

ســـادساً :

(( الدعـــــــاء ))

كثير من الأخوات ـ وفقهن الله ـ تلجأ إلى دعاء الله تعالى , وهذا أمر طيب وواجب

ولكن ! هل تفقهنا في الدعاء وأدركنا شروطه وضوابطه ؟!

ـ لابد في الدعاء من أمور :

1ـ الحذر من الأمور البدعية في الدعاء, كتخصيص دعاء لتحقيق الزواج دون دليل شرعي!

فالدعاء عبادة , والأصل فيه التوقيف , نعم .. يجوز الدعاء بكل ما يريده الإنسان ما لم يكن إثماً

ولكن ! تخصيص دعاء بعينه كسبب لتعجيل الزواج ليس عليه دليل

والمفترض الدعاء بما يرد على قلب الإنسان من أدعية صحيحة مقبولة , أو أدعية مأثورة

ومن البدع في ذلك ما يتناقله العامة من أن قراءة سورة يس كل ليلة بنية الزواج تعين عليه .

2ـ الدعاء بالضوابط والآداب الثابتة , ومنها : عدم التكلف والتفصيل الزائد في الدعاء

وعدم الإعتداء في الدعاء , ولابد من تحقيق ((ادعوا الله وأنتم موقون بالإجابة))مع التفقه في ذلك .

إقراء أيضا  عشرون نصيحة لأختي المسلمة 2019

3ـ الدعاء بتضرع وخشية وعدم تملل أو تبرم , مع تحري أوقات الإجابة .

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق