نساء يطالبن بتخصيص مواصلات خاصة بهن

ما زالت المواصلات العامة تشكل هاجساً كبيراً للمواطنين بالرغم من الوعود المستمرة من المسؤولين بالدولة لمعالجتها وإيجاد حلول وطرح بدائل لحل الأزمة التي استشرت بالعاصمة وطالت كل الخطوط التي تم اقتراحها للحد من الأزمة، وهي خطوط دائرية تؤدي إلى تنظيم سير المواصلات وربط أطراف العاصمة، إلا أن الحال يغني عن السؤال والأزمة مستمرة بصورة يومية خاصة مع استفحال أزمة الوقود.

فيما طالبت عدد من النسوة حسب صحيفة التيار بضرورة مراعاة حرمة النساء في الزحمة بتخصيص حافلات أو بصات خاصة بهن وبكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة لظروفهم الاستثنائية.

وقالت نسمة عبد الهادي موظفة: نحن النساء نعاني أشد معاناة في ساعات الذروة إذا كانت في الصباح أو المساء فيما يجد الرجال فرصة أكبر في الحصول على مقاعد بالبصات والحافلات ويضيع اليوم ونحن نبحث عن وسيلة نقل، لذلك نطالب بتخصيص بصات للنساء بشرط ألا يشاركنا الرجال خاصة الشباب باستثناء كبار السن والمعاقين فهم أيضاً يعانون وسط الزحام.

الخرطوم (كوش نيوز)

إقراء أيضا  أسعارالعملات الاجنبية مقابل الجنيه السوداني ليوم الخميس الموافق6ديسمبر2018

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق