الرئيسية / من هو / من هي هرثا ماركس أيرتون ؟

من هي هرثا ماركس أيرتون ؟

من هي هرثا ماركس أيرتون ؟

سارة هرثا إيرتون ، عالمة الرياضيات والمهندسة الإنجليزية والمخترعة التي حصلت على ميدالية هيوز من مؤسسة المهندسين الكهربائيين لعملها البحثي في حركة الأقواس والتموجات في الرمال والماء ، والتي كان من نتائجها اختراع مروحة إيرتون أو فلابر التي تم استخدامها في خنادق الحرب العالمية الأولى للتخلص من الغازات السامة ، وقد كافحت هرثا طويلا لقبول هذا الاختراع وتنظيم انتاجه ليستخدم 100 ألف مروحة منها في الجبهة الغربية .

سيرتها الذاتية :
فيبي سارة ماركس هي هرثا أريتون المولودة في 28 ابريل 1854 في مدينة هامبشاير في انجلترا ، عملت أمها أليس ثيرسا بالخياطة وكان والدها ليفي مراكس صانعا للساعات والمجوهرات ، سافرت هرثا للدراسة في مدرسة بشمال غرب لندن وهي في التاسعة من عمرها ثم عملت مربية وهي في السادسة عشر ، ثم التحقت بكلية جرتون ، كامبردج لتدرس الرياضيات .

برعت هرثا إيرتون أثناء دراستها في كامبردج وبدأت أولى اختراعاتها تخرج للحياة لتسنع جهاز لقياس نبضات الورد (مسجل النبضات) ، كما عملت على تأسيس وحدة اطفاء ونادي رياضي ، رغم نجاح هرثا في اختبار الرياضيات في 1880 إلا أنها لم تحصل على شهادة حيث كانت كامبردج لا تمنح الشهادات للنساء في ذلك الوقت ، لكنها حصلت على بكالوريوس العلوم من جامعة لندن عام 1881 بعد اجتيازها لاختبارا خارجيا .

اختراعات هرثا أيرتون :
 سجلت هرثا براءة أولى اختراعاتها مقسم الخطوط عام 1884 ، وهو أداة هندسية لتقسيم الخطوط لأي عدد من الأجزاء المتساوية لتصغير وتكبير الأشكال والذي كان أداة هاما افادت الفنانين والمعماريين والمهندسين .
 سجلت هرثا براءة اختراع 5 مقسمات رياضية ، 13 اختراع من المصابيح الكهربائية والأقطاب الكهربائية ، ودفع الهواء .

انجازات هرثا أيرثون العلمية :
 بدأت هرثا أيرثون في 1884 العمل كمساعدة معمل في الفيزياء والكهرباء للبروفيسور ويليام إدروارد أيرتون زميل الجمعية الملكية ورائد الهندسة الكهربائية ومعلم الفيزياء في الفصول المسائية لكلية فيشبري التقنية والذي أصبح زوجا لها فيما بعد ، وقد ساعدها ذلك في التوصل لنتائجها في خواص القوس الكهربائي .
 1895 نشرت هرثا سلسلة من المقالات في مجلة الكهربائي لتفسير اتصال الأكسجين مع القضبان الكربونية المستخدمة لإنتاج القوس الكهربي الذي كان يستخدم بكثرة في الإضاءة العامة ولكنه يصدر ضوضاء تمثل مشكلة كبيرة عند استعماله .
 1899 أصبحت هرثا أول امرأة تقرأ بثها أمام أعضاء مؤسسة المهندسين الكهربائيين ، ثم انتخبت أول أعضاء المؤسسة من النساء بل كانت العضوة الوحيدة فيها حتى 1958 ، كما أصبحت أول امرأة تنال ميدالية هيوز من المؤسسة عام 1906 ، تكريما لبحثها في حركة التموجات في الرمال والماء وعملها في مجال القوي الكهربي .
 ترأست هرثا قسم الفيزياء عام 1900 في المؤتمر الدولي للكهرباء الذي عقد في باريس ، وكان نجاحها دافعا للجمعية البريطانية لتقدم العلوم للسماح للنساء بالخدمة في اللجان العامة والفرعية .
 1902 نشرت أيرتون ملخص بحثها على القوس الكهربي وأصول مقالاتها في مجلة الكهربائي في الفترة بين 1895-1896 ، وقد ساهم ذلك في تعزيز الهندسة الكهربائية .
 1904 قدمت هرثا الجمعية الملكية بحثها حول حركة التموجات في الرمال والماء ، ثم قدمت نتائج أبحاثها أمام الاتحاد البريطاني والجمعية الفيزيائية .
 ساعدت هرثا أيرتون في تأسيس الاتحاد الدولي لنساء الجامعات في 1919 ، والاتحاد الوطني للعمال العلميين في 1920 .

توفت العالمة البريطانية هرثا أيرتون في 26 أغسطس 1923 في ساسكس ، وفي 2007 تم تكريمها بوضع لوحة زرقاء في مربع نورفولك 41 في بادنجتون .