من أجل أن تكوني متحدثة لبقة 2019

اللباقة صفة يجب أن تتواجد لدى كل امرأة تحلم بأن يكون لها شأن في المجتمع أو بين الناس، فالشخص اللبق دائماً يثير اهتمام الناس ويجبر مسامعهم على الانصات إليه طوال الوقت، ولهذا لدينا لكِ عدة خطوات من أجل أن تصبحي متحدثة لبقة في كل المناسبات :

• إذا دخلتي مجلساً القي السلام على الجالسين ثم اجلسي وأسألي عن أحوالهم.
• احرصي على اظهار الاحترام والتقدير والود والأهمية للشخص الذي تتكلمين معه.
• كوني صادقة في كلامك ، فالكلام الصادق أسرع أنواع الكلام جذباً للآخرين.
• الابتسامة الرقيقة أثناء الكلام تضفي على الحديث بهجه.
• كوني قليلة الكلام ولاتتحدثين عن الآخرين بسوء وإذا سمعتيهم يتحدثون في شخص فالتمس له العذر ولا تسمح لهم بالغيبة في حضرتك.
• إذا تحدث أحد معكِ فلا تردي حتى تفهمي معنى كلامه والمغزى الحقيقي منه إن كان خيراً فخير وإن كان مزحة فيها سبة ردي بما يناسبها من رد .
• ركزي في كلامك وفي كلام الآخرين، فالتركيز سيجعلك متحكمة دائماً في دفة الحديث.
• لاتنازعي ولاتجادلي إن اختلف رأي أحد عن رأيك بل اعطي رأيك ولاتنازعين لأن الآراء تختلف من شخص لآخر بل اتفقي مع الرأي الصحيح دوماً حتى لو خالف رأيك.
• التمسي الأعذار ولا تنتقدي الآخرين أو تلومينهم بل على العكس تفهمي المواقف والدوافع.
• إذا تطلب الحوار نصيحة، حاولي أن تنصحي الناس بطريقة غير مباشرة حفاظاً لكبريائهم وصوناً لمشاعرهم.
• إذا كان من يستمع إليكِ غبياً أو مكابراً فلا تجادليه بل وافقيه اعتباطاً حتى لا تثيري أزمة مع أحمق وتوصفي بمثل حماقته.
• ثم أن لكل مقام مقال، ففي أى مجال تريدي أن تكوني متحدثة لبقة؟، أنظري لإهتمامات المستمعين وحدثيهم فيما يهتمون .
• أخيراً يجب أن تتعلمي أن أدب الحديث ليس جميعه فى حسن الكلام، وإنما من أهم أركان الحديث حسن الاستماع، ويعتبر أهم مظهر من مظاهر حسن الاستماع والاصغاء هو عدم مقاطعة من يتكلم.

بهذه الخطوات سوف تكوني شخصية يحترمها الجميع، ومتحدثة لبقة تثير اهتمام الآخرين وتحظى بالحب والتقدير منهم.

الوسوم
إغلاق
إغلاق