مناجم الأوكسيد الأحمر في جزيرة أبو موسى

جزيرة أبو موسى

تقع جزيرة أبو موسى في منطقة الخليج العربي، حيث تعتبر من أهم جزر الأرخبيل المعروف باسم أرخبيل مضيق هرمز الواقع في جنوب مياه الخليج. تبعد جزيرة أبو موسى عن مدخل الخليج قرابة مئة وخمسين كيلومتراً تقريباً، كما وتبعد عن مدينة الشارقة الإماراتية حوالي ستين كيلومتراً، أما عن ساحل الخليج العربي الشرقي فتبعد الجزيرة ما يقارب اثنين وسبعين كيلومتراً.

معلومات عن جزيرة أبو موسى

تمتاز جزيرة أبو موسى بشكلها الطولي، أما أراضيها فتعتبر من الأراضي المنخفضة السهلية نوعاً ما، كما وتتضمن التل المعروف باسم تل حلبي، والذي يطلق عليه السكان هناك اسم جبل الحديد، حيث يصل طوله إلى حوالي مئة وعشرة أمتار تقريباً. وإلى جانب جبل الحديد هناك جبل آخر في الجزيرة اسمه جبل الدعالي.

تمتاز جزيرة أبو موسى باحتوائها على مناجم الأوكسيد الأحمر، حيث تقع هذه المناجم تحديداً في شمال شرق الجزيرة، وتتوزع ملكيتها ما بين العديد من الجهات المختلفة. وقد التُفت إلى هذه المناجم للمرة الأولى في ثلاثينيات القرن المنصرم، ثم أغلقت في فترة الأربعينيات بسبب أحداث الحرب العالمية الثانية، ليُستأنف العمل فيها في عام ألف وتسعمئة وسبعة وأربعين ميلادي.

هذا وتوفر مناجم الأكسيد الأحمر في هذه الجزيرة العديد من فرص العمل للسكان خاصة خلال فترة الشتاء، أما في فصل الصيف فيعمل السكان في مهن أخرى؛ كالملاحة، والصيد، حيث تمتاز المياه المحيطة بالجزيرة باحتوائها على كميات كبيرة من الأسماك، والتجمعات السمكية، إلى درجة أن الأولاد هناك بمقدورهم ممارسة الصيد بعد انتهاء دوامهم في المدرسة دون أي عناء يذكر، وجلب كميات لا بأس بها من السمك إلى منازلهم.

تحتوي جزيرة أبو موسى على ثروات طبيعية أخرى، من ضمنها: الكبريت، وكبريتات الحديد، بالإضافة إلى وجود بعض الكميات من البترول في عدد من المواقع البحرية التي تتبع لها. أما فيما يتعلق بالمياه العذبة، فهناك العديد من الآبار الهامة التي تحتوي على كميات من هذا النوع من المياه.

يرجع سكان جزيرة أبو موسى في أصولهم إلى العرب، حيث يقدر عددهم بحوالي ألف وخمسمئة نسمة تقريباً، وللجزيرة تاريخ هام وزاخر بالأحداث، فقد خضعت هذه الجزيرة للسيطرة الإيرانية في عام ألف وتسعمئة وواحد وسبعين ميلادي إلى جانب جزيرتي: طنب الصغرى، والكبرى، وذلك بعد أن انسحب البريطانيون من المنطقة.

أما اليوم فهناك العديد من الدوائر الحكومية التي تتبع لإمارة الشارقة الإماراتية، حيث تقوم هذه الدوائر الرسمية بتقديم مختلف الخدمات التي يحتاج إليها السكان، ومن أبرز الخدمات المقدمة: الخدمات التعليمية، والصحية، والأمنية، وغيرها.

الوسوم
إغلاق
إغلاق