مفهوم النّص الفلسفي

مفهوم النّص الفلسفي

النّص الفلسفي هو النّص الذي يدور فيه الحديث عن إشكالية معيّنة، ويتم تناوله من خلال نسيج مترابط ومتسلسل من الأفكار والمعاني والمفاهيم المتداخلة والمتكاملة تتوحد حول هذه الإشكالية، ويكون التّرابط فيه بشكل فلسفي محدّد وعادة يرجع هذا النّص إلى فترة تاريخية أو بيئة معينة تمّ طرح وبناء النّص وفقاً لهذه الفترة الزّمنية، والنّص الفلسفي يقوم به الكاتب في عرض الإشكالية وموقفه من هذه الإشكالية سواءً بشكل معلن أو بشكل ضمنيّ، ومن ثمّ البرهنة على موقفه بمراحل متسلسلة ومترابطة.

الخصائص

  • هو نص إشكالي يهدف إلى تحريك التّساؤلات لدى القارئ حول هذه الإشكالية، ومن ثمّ في قرارة نفس القارئ تتحرك إلى نقد والتّفكير، فالهدف منه هو شدّ القارئ لتحريك أسلوبه في فهمّ هذه الإشكالية.
  • هو نص مفهومي ونقصد بذلك عند تحدث الكاتب عن الإشكالية توجد هناك دلالات ومفاهيم تتطلب من القارئ تحديدها وضبطها، وتحديد كيف قام الكاتب بتوظيف هذه الدّلائل والمفاهيم في نصّه الفلسفي.
  • إثبات الحجج، في أيّ نص فلسفي عندما يطرح الكاتب الإشكالية لا بدّ من حجج يطرحها حتى يقنع القارئ بصحتها، ولهذا على القارئ أن يفكّر في هذه الحجج وينتقدها.

طريقة التحليل

بداية قبل الدّخول إلى طرق تحليل أي نص فلسفي يجب الإشارة إلى أنّ القارئ أو النّاقد هدفه هو فهم الّنص جيداً والنّتيجة التي خرج بها بطريقة تقنع الجميع، ومراحل تحليل النّص الفلسفي كما يلي:

التّعريف بالكاتب أو الفيلسوف

عادةَ أول ما يبدأ به القارئ هو البحث عن اسم الكاتب، فعلى القارئ أو الطالب أن يتحدّث عن الكاتب أو الفيلسوف ويتحدّث عن كتبه ونزعته الفلسفية ودوافع كتابة النص الفلسفيّ.

الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568
إغلاق
إغلاق