مراحل ظهور القمر

يمرّ القمر بمراحل مختلفة خلال شهر كامل يعرف بالشهر القمري، حيث تستعمل مراحل تطور القمر في التقاويم المختلفة وعلى رأسها التقويم الهجري الذي يعتمده المسلمون في حياتهم اليومية، كما ويعتمدون عليه في حسابات المناسبات الدينية المختلفة وعلى رأسها صيام رمضان المبارك، وحج البيت الحرام، بالإضافة إلى المناسبات الدينية الإسلامية الأخرى. وإلى جانب التقويم الهجري هناك عدة تقاويم أخرى تعتمد اعتماداً كلياً على دورة القمر منها التقويم العبري، والصيني، والهندي، وكلها تقاويم شرقية.

أطوار القمر

  • يعرف بداية الشهر بظهور هلال أول الشهر، حيث يكون هذا الهلال مرئياً بنسبة تتراوح بين واحد بالمئة، وتسعة وأربعين بالمئة في نصف الكرة الأرضية الشمالي إلى جهة اليمين، وبنفس النسبة في النصف الجنوبي ولكن إلى جهة اليسار، ويمكن رؤية هذا الهلال بعد فترة الظهر، وبعد فترة الغسق.
  • يدخل القمر في طور التربيع الأولى، الذي يكون مرئياً في قسم الأرض الشمالي بنسبة خمسين بالمئة إلى جهة اليمين، وبنفس النسبة في القسم الجنوبي ولكن إلى جهة اليسار، ويمكن رؤيته في معظم فترة النهار، بالإضافة إلى أول الليل.
  • الطور الثالث هو الأحدب المتزاديد، الذي يمكن مشاهدته بنسبة تتراوح ما بين واحد وخمسين بالمئة إلى تسعة وتسعين بالمئة إلى جهة اليمين في النصف الشمالي من الأرض، وبنفس النسبة إلى جهة اليسار في النصف الجنوبي من الأرض، ومن الممكن رؤيته بعد فترة الظهر، وفي معظم أوقات الليل.
  • أمّا الطور الرابع فهو البدر، وهو مرحلة من القمر يمكن بها مشاهدته بشكل كامل ومكتمل في جزأي الأرض، منذ أن تغرب الشمس إلى أن تشرق.
  • بعد البدر تبدأ الأطوار من جديد ولكن بشكل عكسي، حيث يبدأ طور الأحدب المتناقص، الذي يمكن رؤيته بنسبة تتراوح ما بين واحد وخمسين بالمئة وتسعة وتسعين بالمئة في نصف الأرض الشمالي من جهة اليسار، وفي النصف الجنوبي بنفس نسبة الرؤية ولكن من جهة اليمين، ويمكن مشاهدته في معظم فترات الليل، وفي فترة الصباح.
  • بعدها يدخل القمر في مرحلة التربيع الثاني، والذي يكون قابلاً للرؤية بنسبة خمسين بالمئة في شمال الأرض يساراً، وبنفس النسبة في جنوب الأرض يميناً، ويمكن مشاهدته في فترة الليل، وأغلب أوقات النهار.
  • يصير القمر على شكل الهلال مرة أخرى، ولكن هذه المرة هلال آخر الشهر القابل للرؤية بنسبة تتراوح بين الواحد بالمئة، وتسعة وأربعين بالمئة في شمال الأرض يساراً، وبنفس النسبة في جنوب الأرض يميناً، ويمكن مشاهدته قبل بزوغ الشمس، وفي فترة الصباح.
  • يدخل القمر في طور جديد وهو القمر المظلم، غير المرئي أبدً، بعدها يصير محاقاً غير مرئي، ثم يدخل في هلال أول الشهر مرة أخرى، وتستغرق هذه العملية كاملة ما يقارب ال ثلاثين يوماً تقريباً، وهو شهر واحد من أشهر العام القمري الاثني عشر.
الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568
إغلاق
إغلاق