مراحل تكوين القمر

القمر

القمر عبارة عن جرم سماويّ معتم يظهر بسبب انعكاس الضوء الساقط عليه من الشمس، لذلك فإنّنا نرى الجزء العاكس لأشعة الشمس، ويدور القمر مع الأرض حول نفسها بسبب جذبها له حيث إنّ كوكب الأرض والشمس كلاً منهما يدور حول محوره بشكل مستقلّ، ولكنّ القمر يدور حول الأرض، وبذلك يكون يدور حول نفسه أيضاً لتنتج لدينا المراحل المختلفة منه، وينتج من دوران الأرض حول نفسها تعاقب اللّيل والنهار بينما دورانها حول الشمس ينتج الفصول الأربعة.
قد استفاد الناس من تغيّر أوجه القمر في معرفة الوقت ومواعيد بداية الأشهر القمريّة ونهايتها، كما أّنّ القمر ينير الليل وخاصّة من يسير في المناطق الصحراويّة والجبليّة البعيدة عن الأضواء، كما يعمل على جذب السوائل إليه عندما يكون قريباً من الأرض مثل حدوث ظاهرتي المد والجزر، وقد حثنا ديننا الإسلامي على صيام هذه الأيّام والتي تسمّى الأيام البيض لحماية الجسم.

مراحل ( أوجه )القمر

يظهر القمر من الأرض بعدّة أوجه حسب المنطقة التي يسقط عليها ضوء الشمس وانعكاسه عن القمر فيظهر هذا الجزء لأهل الأرض، ويختلف الجزء الظاهر بسبب دوران كلٍ من الأرض والشمس والقمر نفسه، حيث إنّ حجم القمر ثابت وغير متغيّر كما يعتقد البعض، ويمرّ القمر بالمراحل التصاعديّة خلال أوّل أربعة عشر يوماً من الشهر ثمّ ما تلبث تتنازل هذه المراحل بعدها خلال بقيّة الشهر ليتولّد لدينا شهر هجريّ كامل.

أوجه القمر

  • المحاق: وهو عندما يكون مواجهاً للشمس فلا يسقط عليه أيّ أشعّة منها ولا يظهر لدى كوكب الأرض أيّ جزء منه.
  • الهلال: ويبدأ في أول الشهر.
  • التربيع الأول: حيث يظهر ربع القمر على شكل حرف د بالفرنسية.
  • الأحدب المتزايد: حيث يظهر منه أثر من المنتصف وأطلق عليه الأحدب المتزايد لأنّ الجزء المستنير يتزايد مع الوقت.
  • البدر: ويظهر في منتصف الشهر عندما يكون في مواجهة الشمس فتسقط الأشعّة الشمسيّة عليه كاملاً، وقد نلاحظ وجود التضاريس الموجودة على سطحه.
  • الأحدب المتناقص: ويكون الجزء الظاهر من القمر في تناقص مستمر.
  • التربيع الثاني أو التربيع الأخير.
  • هلال آخر الشهر.

يُعطينا ذلك دلالة اعجاز القرآن الكريم الذي دلةعلى هذه الظاهرة من قديم الزمان، حيث إنّ القمر ينهي اثنتي عشرة دورة خلال العام وكلّ شهر قمريّ لا يزيد عن ثلاثين يوماً ولا يقلّ عن ثمانية وعشرين يوماً، قال تعالى: (إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ) [التوبة: 36].

الوسوم
إغلاق
إغلاق