متى تم اكتشاف أمريكا

أمريكا

يعتبر اكتشاف أمريكا أحد الاكتشافات العظيمة التي غيرت مجرى العالم بشكلٍ كبيرٍ جداً بفتح أرضٍ جديدةٍ في العالم لم تكن معروفةً في العالم القديم، وإنشاء الدول الجديدة على أرضها والتي أصبحت حالياً من أكبر الدول على المستوى العالمي كأمريكا وكندا وغيرهما. على الرغم من الاحتمالية الكبيرة لكون العديدين قد وصولوا إلى أمريكا في السابق عبر العصور ومنهم المسلمون، إلّا أنّ الاكتشاف الرئيسي لأمريكا قد تمّ عن طريق البحار كريستوفر كولومبوس الإيطالي الأصل والذي كان أوّل الأوروبيين الذين ينزلون على أرض أمريكا، وقد قام كريستوفر كولومبوس من عام 1492م إلى 1502م بأربع رحلاتٍ إلى أمريكا لتمهيد الطريق للحملات الأوروبية إلى أمريكا ولإقامة المستوطنات فيها.

الوصول إلى أمريكا قبل كريستوفر كولومبوس

على الرغم من كون كريستوفر كولومبوس أوّل المكتشفين الرسميين لأمريكا، إلّا أنّ العديد زعموا قبله وصولهم إلى مناطق غير معروفة آنذاك، ومنهم من عاد أيضاً حاملاً للكنوز من تلك الأرض التي اكتشفها، ومن خلال وصف الرحالة آنذاك لتلك البلاد التي وصولها فإنّها تشبه في وصفهم لأمريكا التي نعرفها حالياً.

رحلات كريستوفر كولومبوس إلى أمريكا

لقد كان كريستوفر كولومبوس أوّل من وثّق وصوله إلى أمريكا بشكلٍ رسميٍّ، كما كانت رحلاته إلى تلك القارة هي التي فتحت أبواب الهجرة إلى هذا العالم الجديد والتمهيد للاستعمار الأوروبي لتلك البلاد، وقد بدأت رحلات كولومبوس أو التخطيط لها باقتراح كولومبوس للفكرة على ملك البرتغال جون الثاني عام 1485م، وقد كانت الرحلات في البداية ليس بهدف اكتشاف القارة الجديدة التي لم تكن معروفةً أصلاً، وإنّما من أجل إيجاد طريقٍ جديدة عبر البحر للوصول إلى الهند .

عندما وصل الأمر به في البرتغال إلى طريقٍ مسدود ذهب كولومبوس إلى إسبانيا من أجل طرح الفكرة عليهم، فقامت الملكة إيزابيلا بتمويل رحلات كولومبوس إلى الهند، فقام كولومبوس برحلته الأولى في الثالث من آب عام 1492م بثلاث سفن، فكانت أولى اكتشافاته هي جزر البهاماس والتي قام طاقمه برؤيتها في الثاني عشر من تشرين الأول من العام نفسه، كما وصل خلال رحلته إلى كوبا وهيسبانيولا، وعاد بالذهب من تلك البلاد.

كان يعتقد كريستوفر أنّ الأرض التي وصل إليها هي اليابان والصين والهند، ولهذا أطلق على سكان أمريكا الأصليين اسم الهنود الحمر لاعتقاد كريستوفر كولومبوس والأوروبيين أنّ ما وصلوا إليه كان الهند، وعندما رأى ملوك إسبانيا نجاح رحلاته قام كريستوفر كولومبوس بثلاث رحلاتٍ أخرى محملةٍ بالعديد من السفن، حيث كانت ثاني رحلاته مؤلفةً من أسطولٍ من سبع عشرة سفينة وألفٍ وخمسمائة بحار.

الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568
إغلاق
إغلاق