ما هو تخصص علاقات دولية

مخطئ من يظن أنه يستطيع الفصل بين تخصصه وبين الناس الذي يعيشون حوله ، حيث أن أي نشاط يقوم به الانسان في حياته يعتمد بصورة كبيرة على الناس المحيطة بك والتي سوف ترى النتائج عليهم ، كما أنهم قادرون على تقديم الدعم ، و تقديم الانتقادات البنائة .

كما أن الانسان بحاجة لفهم الأمور التي تتحكم في علاقاته العامة مع الناس ، وذلك من أجل تفادي حدوث أي مشاكل أو متاعب بين الانسان ومن يحيطون به .

وبسبب أن الانسان لا يستطيع أن يعيش وحيداً في هذه الدنيا و يحتاج إلى من يحيطون به ، كان تخصص العلاقات العامة يحمل أهمية بالغة ، كما أنه يحتل مكانة كبيرة في داخل هيكل أي منظمة أو مؤسسة .

ونتيجة لتوايد الاهتمام بتخصص العلاقات العامة في الادارات والمنظمات والمؤسسات كان لابد من أن يكون هذا التخصص واحداً من التخصصات التي تدرس في الجامعات .

حيث أن التعامل مع الناس والعلاقات العامة هو فن لا يمكن أن يتقنه العديد ، والباحث اليوم في عالم المنظمات والهيكليات الكبيرة يجد أنه لا توجد مؤسسة أو منظمة لا تدعم هذا التخصص .

حيث أن تخصص العلاقات العامة له القدرة على تحقيق نوع من التوافق والتكيف الاجتماعي ، كما أنه يعني تقريب العلاقات وتوطيدها بين الناس ، أو بين المؤسسة والجمهور المحيط بها .

وقد قام المختصون بايجاد تعريف مناسب للعلاقات العامة ، وهو أنه الوظيفة الادارية التي تساعد على إقامة وتديعم خطو الاتصال بين بين الهيئات والجماهير ، كما أنها تساعد المؤسسة بصورة كبيرة من أجل حل المشكلات التي تواجهها ، وخصوصاً ذلك النوع من المشاكل الذي يكون بين المؤسسة والجمهور ، وأن يكون ذلك وفق معايير وشروط معينة .

كما تمكن الباحثين من تحديد أهم الوظائف المطلوب تحقيقها من قبل وظيفة العلاقات العامة :

  1. التخطيط الاداري :وهو بمعنى أنه يجب تحديد ما يجب فعله مسبقاً ، وأن يكون هذا التحديد مبنياً على أساس منظم ، وعلى أساس دراسة مسبقة للقوى المادية والبشرية .
  2. التوظيف :وهو محاولة توظيف القوى العاملة من أجل العمل في المؤسسة ، حيث أن موظف العلاقات العامة يقوم باختيار الأفراد ، وتدريبهم ، كما أنه يحاول أن يدرس إمكانيات كل شخص من أجل توظيفه في المكان المخصص له ، والذي يناسبه .
  3. التوجيه والاشراف :وهنا يكون واجبا على موظف العلاقات العامة أن يقوم بمراقبة تنفيذ المهام التي يوكل بها الأشخاص المحيطين ، كما أن مهمته أن يرى مدى مطابقة التنفيذ مع الخطة الموضوعة .
  4. التمويل والادارة المالية :وهذا المجال يتخصص في النشاط الاداري الخاص ، وذلك يتمثل في أن يقوم بتوفير الأموال التي تحتاجها المنظمة .
  5. التنسيق :وهذا لمجال يتعلق بأن موظف العلاقات العامة يقع على عاتقه أن يقوم بمحاولات ارتباط بين أوجه الشبه و أوجه النشاط المختلفة .
  6. التسجيل : ويتمثل في أن مهمة موظف العلاقات العامة هي كتابة الحقائق أو المعلومات ، وهذه المهمة تحتاج إلى أمانة الموظف ومدى صدقه .
الوسوم
إغلاق
إغلاق