ما الاسترخاء العميق؟ وكيف يمكن القيام به؟ 2019

يجيب عن هذا التساؤل الأستاذ الدكتور أيمن الحسينى استشارى الأمراض الباطنية إن تحقيق حالة الاسترخاء العميق، هى الخطوة التالية بعد تعلم وممارسة التنفس العميق. ومن احتياجات وضوابط ممارسة الاسترخاء العميق أن يمارس الاسترخاء العميق بمعدل مرة إلى مرتين يوميا خلال أول أسبوعين.. ثم يزيد هذا المعدل ثلاث أو أربع مرات خلال الأسبوع التالى.

ولا ينبغى ممارسة الاسترخاء العميق إلا بعد مرور ساعة على الأقل من تناول الطعام وذلك لأنه بعد الأكل مباشرة يكون جزء كبير من طاقة الجسم موجها لعملية الهضم مما يعوق تحقيق حالة الاسترخاء العميق.

ولا ينبغى أيضا ممارسة الاسترخاء العميق فى حالة الإحساس بالجوع، لأن حاجة المعدة إلى الطعام تشتت الانتباه وتعوق بالتالى تحقيق الاسترخاء المطلوب .

وبعدة عدة شعور من ممارسة الاسترخاء العميق بالطريقة الموضحة التالية يمكن تقليل جلسات الاسترخاء مرة واحدة أسبوعيا وذلك فى الحقيقة، لأن الاسترخاء التراكمى واستجابة الجسم له تكون سريعا مع تكرار التدريب.

يجب ممارسة الاسترخاء بمكان هادئ دافئ جيد التهوية مريح بعيدا عن الانزعاج.

ويضيف الدكتور أيمن أيضا يجب ارتداء ملابس خفيفة لا تضغط على منطقة الصدر أو الخصر، كما يجب خلع الحذاء قبل بدء تمارين الاسترخاء.

الوسوم
إغلاق
إغلاق